عدد سكان العالم يتخطى 8 مليارات نسمة (فيديو)

يتخطى عدد سكان العالم اليوم الثلاثاء عتبة 8 مليارات نسمة، بحسب ما ذكرت تقديرات شعبة السكان التابعة للأمم المتحدة.

وقال الأمين العام للأمم المتحدة في بيان إن “هذه العتبة فرصة للاحتفال بالتنوع والتطوّر مع مراعاة المسؤولية المشتركة للبشرية تجاه الكوكب”.

وترجع الأمم المتحدة النمو السكاني إلى تطور البشرية إذ إن الناس باتوا يعمّرون أكثر بفضل تحسن خدمات الصحة العامة والتغذية والنظافة الشخصية والأدوية.

كما أن الأمر يأتي ثمرة لارتفاع معدلات الخصوبة، خصوصا في بلدان العالم الأكثر فقرا، ومعظمها في منطقة أفريقيا جنوب الصحراء.

وفيما يخشى البعض من أن يتجاوز عدد 8 مليارات نسمة إمكانيات الكوكب، يشير معظم الخبراء إلى أن المشكلة الأكبر تكمن في الاستهلاك المفرط للموارد من قبل الأشخاص الأكثر ثراء.

 

زيادة عدد المواليد

وحسبما ذكر موقع (الرصد المعلوماتي) لسكان الأرض، فإن عدد المواليد لهذا العام زاد على 115 مليونا و883 ألفا، فيما بلغ عدد الوفيات أكثر من 58 مليونا و29 ألفا.

وتشير التوقعات إلى أن عدد سكان العالم، الذي يقدر حاليا بنحو 8 مليارات يتزايد وسيظل كذلك ليصل إلى 9 مليارات نسمة عام 2050.

وقبل عامين، حذرت الأمم المتحدة من احتمال حدوث انفجار سكاني أو أزمة سكانية عالمية لدرجة أن موارد الأرض لن تكفي البشر الذين يعيشون عليها.

أفريقيا “الأسرع نموا”

وتوقعت الأمم المتحدة أن يحدث أكثر من نصف النمو السكاني العالمي بين زماننا الحاضر وعام 2050 في أفريقيا، مشيرة إلى أن لها أعلى معدل نمو سكاني في المناطق الرئيسية.

ويُتوقع أن يتضاعف عدد سكان أفريقيا جنوب الصحراء الكبرى بحلول عام 2050، كما يُتوقع زيادة عدد السكان في أفريقيا بسرعة حتى لو انخفضت مستويات الخصوبة في المستقبل القريب بنسبة كبيرة.

“نقصان” في أوربا

وفي أوربا، قالت الأمم المتحدة “على عكس الحال القائمة في أفريقيا، يُتوقع أن ينخفض عدد السكان في 55 بلدا أو منطقة في العالم” مع حلول عام 2050.

ويُتوقع أن تنخفض نسبة السكان في عدة بلدان بنسبة أكثر من 15% مع حلول عام 2050، بما في ذلك دولا مثل البوسنة والهرسك وبلغاريا وكرواتيا وهنغاريا واليابان ولاتفيا، وليتوانيا وجمهورية مولدوفا ورومانيا وصربيا وأوكرانيا.

وأكدت الأمم المتحدة، أن المستوى الحالي للخصوبة (حوالي 2.1 طفل لكل امرأة) في جميع البلدان الأوربية هو دون المستوى اللازم للإحلال الكامل على المدى الطويل- وفي معظم الحالات- لم يزل معدل الخصوبة دون مستوى الإحلال الكامل لعدة عقود.

المصدر : الجزيرة مباشر + الفرنسية