“قرن تركيا”.. أردوغان يعلن خطة حزب العدالة والتنمية خلال الـ100 عام القادمة (فيديو)

كشف الرئيس التركي رجب طيب أردوغان، الجمعة، عن خطة حزب العدالة والتنمية الحاكم التي ستحدد ملامح تركيا خلال الـ100 عام المقبلة.

وقال خلال فعالية نظمها الحزب في العاصمة أنقرة وحملت عنوان (قرن تركيا) إن الحزب سيقترح دستورًا جديدًا على البرلمان كجزء من رؤيته المستقبلة، بدلًا من الدستور الذي تم وضعه بعد انقلاب 1980.

وأكد أن إكساب البلاد دستورًا جديدًا نتاج الإرادة الوطنية هو “أحد الأهداف الأولية لرؤيتنا لقرن تركيا” بهدف تعزيز استقرار البلاد وازدهار الشعب.

ولفت إلى أن الدستور الجديد سيعزز أيضًا سيادة القانون والتعددية والعدالة، كما سيضمن حريات كل مواطن ويوفر للشباب النظر بأمل إلى المستقبل.

وأوضح أردوغان أن البداية ستكون بعرض تعديل دستوري خاص بالحجاب على البرلمان الأسبوع المقبل.

وأضاف أن التعديل الجديد “سيضمن حقوق النساء لا سيما المتعلقة بالحجاب والزي الإسلامي” مؤكدًا ضرورة ضمان المساواة بين جميع أفراد الشعب التركي “دون تفرقة”.

خطة تركيا لـ100 عام قادمة

وتأتي كلمة الرئيس التركي عشية الاحتفال بالذكرى الـ99 لتأسيس الجمهورية التركية في 29 أكتوبر/تشرين الأول.

وفي السياق، أشاد أردوغان بالنمو الذي تمكن حزب العدالة التنمية من تحقيقه في تركيا على مدار العقدين الماضيين، مضيفًا أن حزبه يسعى لبناء “القرن المقبل مع الشباب”.

وأشار إلى الإنجازات العديدة التي حققتها الحزب في قطاعات الرعاية الصحية والتعليمية بجانب دعم كبار السن ومجالات الزراعة والصناعة “استفادت منها جميع فئات الشعب التركي”.

وتعهد برفع مستوى دخل الفرد، على أن تكون العدالة “ضمانة” لمستقبل الشعب التركي.

ودعا أردوغان أطياف الشعب كافة بمن فيهم المعارضون للمشاركة من أجل بناء “قرن تركيا” الذي سيبدأ في 2023، وهو العام الذي تحتفل فيه جمهورية تركيا بالذكرى المئوية لتأسيسها.

وعلى صعيد آخر، قال أردوغان أن بلاده اكتشفت 540 مليار متر مكعب من احتياطيات الغاز الطبيعي في البحر الأسود، مضيفًا أنه “سيشارك الأمة التركية فرحة الأخبار السارة الجديدة في مجال الطاقة قريبًا”.

وأكد أن أنقرة ستوزع أيضًا الغاز الروسي إلى أوربا من خلال خط أنابيب الغاز الطبيعي (ترك ستريم)، وأنه من المتوقع أن يبلغ حجم تصديرها تريليون دولار.

وعسكريًا، لفت أردوغان إلى أن بلاده الآن تصدر الطائرات بدون طيار والصناعات الحربية إلى ما يقرب من 170 دولة، مؤكدًا أن عدد البعثات الأجنبية في ظل حكم حزب العدالة والتنمية زاد من 163 إلى 255.

وشدد على أن بلاده أصبحت لديها قوة دولية أكبر، قائلًا “لقد أعطينا بلدنا صوتًا وتأثيرًا أقوى على النطاق الدولي”.

وأضاف إن إعادة افتتاح مسجد آيا صوفيا الكبير بعد 86 عامًا كان تحديًا لـ”الوصاية العالمية”.

وأردف أردوغان أن تركيا ستطلق قناة إسطنبول، لأنها بمثابة مشروع الحزب الذي يهدف لإنشاء مضيق بديل لممرات السفن.

ولفت أيضًا إلى ارتفاع حجم الصادرات إلى أكثر من 250 مليار دولار أمريكي سنويًا نتيجة التصدير لأكثر من 200 دولة حول العالم، بينما كان سابقًا لا يتجاوز هذه الرقم 36 مليار دولار.

المصدر : الجزيرة مباشر + وكالات