الجيش السوداني يحرر 18 إريتريًّا من عصابة لتهريب البشر

قوات من الجيش السوداني (الأناضول - أرشيفية)

حررت قوة تابعة للجيش السوداني 18 رهينة يحملون الجنسية الإريترية من عصابة لتهريب البشر بمنطقة “طوكر” في ولاية البحر الأحمر شرقي البلاد.

وكشف مصدر عسكري للجزيرة مباشر، أن قوة مشتركة من الوحدات العسكرية التابعة للجيش بمنطقة طوكر، داهمت مكان احتجاز الرهائن وتبادلت إطلاق النار مع العصابة.

وقال المصدر إن أفراد العصابة، تمكنوا من الفرار تاركين خلفهم الرهائن وهم مقيدون بالسلاسل ومكبلون بالأصفاد وفي أوضاع إنسانية صعبة.

وأكد المصدر أن أفراد العصابة تمكنوا من إجراء اتصالات مع أسر الرهائن في إريتريا مطالبين بفدية تبلغ 60 ألف دولار، مشيرا إلى أن أسرتين من أسر الرهائن دفعتا فدية عبر عصابة خارج السودان.

منطقة طوكر

وطوكر مدينة سودانية تقع في أقصى جنوب شرق البلاد جنوب مدينة بورتسودان في دلتا نهر بركة المنحدر من المرتفعات الإرترية.

وتقع منطقة طوكر بولاية البحر الأحمر، وتبعد حوالي 205 كيلومترات عن عاصمة الولاية بورسودان، وتتميز بمناخ حار صيفًا وأمطار شتوية، وهي منطقة جبلية مطلة على ساحل البحر الأحمر.

المصدر : الجزيرة مباشر