السودان.. مقتل متظاهر دعسته عربة عسكرية خلال احتجاجات في ذكرى “الانقلاب” (فيديو)

أعلنت لجنة أطباء السودان المركزية، الثلاثاء، سقوط قتيل في مظاهرات (مليونية 25 أكتوبر) بمدينة أم درمان غربي ولاية الخرطوم، “إثر دعسه بمركبة تابعة للقوات الأمنية”.

وقالت اللجنة الطبية غير الحكومية في بيان إن عدد قتلى الاحتجاجات ارتفع إلى 119 منذ 25 أكتوبر/تشرين الأول 2021.

وشهدت مدن سودانية بينها العاصمة الخرطوم، الثلاثاء، مظاهرات جديدة للمطالبة بالحكم المدني وإبعاد العسكريين عن السلطة في البلاد.

وشارك الآلاف في المظاهرات بمناسبة الذكرى الأولى لإجراءات قائد الجيش عبد الفتاح البرهان حين أطاح بشركائه المدنيين من الحكم في 25 أكتوبر 2021.

وواجه المحتجون قنابل صوتية والغاز المسيل للدموع أثناء زحفهم في الخرطوم وأم درمان صوب القصر الرئاسي، وتفرقوا قبل غروب الشمس على بعد كيلومتر واحد من القصر.

وقال مرصد نتبلوكس لمراقبة انقطاعات الإنترنت إن خدمات الشبكة قُطعت إلى ما بعد السادسة مساء.

من جانبها، قالت الشرطة السودانية أنها تعاملت مع المتظاهرين بالغاز وخراطيم المياه وبحضور مراقبين ومستشارين من النائب العام ووزارة العدل.

وذكرت في بيان أنها منذ الساعات الأولى لمظاهرات الثلاثاء، تعاملت مع “قوات مدربة تتبنى العنف والتخريب وترفع شعارات تدعو للعنف”.

وأضافت “ما حدث اليوم هو وجود جماعات منظمة متمردة ومتفلتة وخلايا نائمة تستخدم السلاح الأبيض تستهدف أمن العاصمة”.

وفرض البرهان إجراءات منها حل مجلسَي الوزراء والسيادة الانتقالييْن وإقالة ولاة (محافظين) واعتقال مسؤولين وسياسيين وإعلان حالة الطوارئ، وهو ما عدّه الرافضون “انقلابًا عسكريًّا”.

وقبل إجراءات البرهان الاستثنائية، كان السودان يعيش منذ 21 أغسطس/آب 2019 مرحلة انتقالية تنتهي بإجراء انتخابات مطلع 2024، ويتقاسم خلالها السلطة كل من الجيش وقوى مدنية وحركات مسلحة وقّعت مع الحكومة اتفاق سلام عام 2020.

المصدر : الجزيرة مباشر + وكالات