قرية “كمّل نومك” في السودان.. ما قصتها؟ (فيديو)

كمل نومك.. هل تدل على كسل السودانيين؟

سمع معظم السودانيين بقرية “كمل نومك” التي يبدو اسمها غريبا للوهلة الأولى، لما يوحي به من الكسل والخلود للنوم، لكن أهل القرية ينفون ذلك ويؤكدون أن سبب هذه التسمية هو الشعور بالأمن في قريتهم الوادعة.

وتقع قرية “كمل نومك” في ولاية الجزيرة الغنية التي تتميز بموقعها الاستراتيجي في خريطة السودان وبمواردها الزراعية الكبيرة وتحتضن أكبر مشروع زراعي في أفريقيا أقامه البريطانيون عام 1925م.

وتعد القرية -من حيث عدد السكان- من أكبر قرى محلية المناقل التي تقع في ولاية الجزيرة، وتبعد نحو 200 كيلومتر عن العاصمة السودانية الخرطوم.

يقول سكان القرية إن اسم بلدتهم “كمل نومك” ليس مرتبطا بالكسل والنوم، بل يرجع إلى الأمان الذي تتمتع به القرية الوادعة، حتى إن القاطن فيها يخلد إلى النوم ولو كان خارج منزله.

وأكد سكان البلدة أن منطقتهم اتسمت في زمن جدهم المؤسس بالأمان، في وقت كانت فيه مناطق أخرى تعاني عمليات نهب وخطف، وجاء الاسم “نم قرير العين، فلن يصيبك أي مكروه”.

وقالوا إن ذلك جعلها -إلى وقتنا الحالي- ملاذًا آمنًا لأبناء القرى المجاورة والمارّة الذين يستطيعون أن يبيتوا بها ويستريحوا دون خوف أو قلق.

ولأسماء المدن والقرى في السودان دلالات مختلفة، اجتماعية وثقافية وتاريخية وبعضها يكون جغرافيا، كما أن بعضها مقتبس من أسماء حيوانات أو أعضائها مثل العاصمة السودانية نفسها التي سميت “الخرطوم”.

وسميت الخرطوم نسبة لشكل موقعها الضيّق الذي يقسمه النيل في مجرى النيلين الأبيض والأزرق، قبل أن يلتقيا فيأخذ الموقع شكلًا شبيهًا بخرطوم الفيل.

المصدر : الجزيرة مباشر