عراقيون يدعون لإنقاذ أهالي البصرة إثر الإعلان عن مئات الإصابات بالسرطان (فيديو)

ارتفاع معدلات الإصابة بالسرطان بين الأطفال في البصرة (مواقع التواصل الاجتماعي)

كشف مواطنون عراقيون عن ظاهرة الانتشار الواسع لمرض السرطان في محافظة البصرة جنوبي العراق، في ظل عدم توفر لمراكز علاج متطورة وأدوية لعلاج المرض، مشيرين إلى أن تلوث المياه ومخلفات الحروب وراء التزايد الكبير بأعداد المرضى.

وأطلق صحفيون ومدونون حملة على منصات التواصل الاجتماعي، وسم #السرطان_يفتك_بالبصرة، لجذب الأنظار نحو خطورة الانتشار الكبير للمرض في محافظة البصرة، في ظل عدم تدارك السلطات العراقية للمرضى وسكان المحافظة.

وغرّد الصحفي زياد السنجري عبر تويتر “البصرة هي إحدى أغنى المدن والمحافظات بالعالم وتمتلك حقول نفط ومخزون هائل من الطاقة، لكن المواطن هناك يعاني من أقسى درجات الفقر والأمراض بسبب تلوث الجو والماء والإهمال الصحي”، مضيفا “النفط أصبح المصدر الأول لأمراض السرطان”.

وغرّد الصحفي محمد الكبيسي على تويتر “تقارير غير رسمية تفيد بتسجيل 800 حالة إصابة بالسرطان في شهر يونيو/حزيران، و700 حالة في شهر يوليو/تموز”، متابعا “غالبية الإصابات كانت بين الأطفال”.

وعلق الصحفي إياد الدليمي عبر حسابه على تويتر “ليست البصرة وحدها، هناك أيضا الفلوجة وغيرها من المدن العراقية التي ما زالت تدفع ضريبة قاسية لحروب وملوثات ويورانيوم منضب استخدم بشكل مفرط من قبل قوات الاحتلال الأمريكي”.

وقال مرصد أفاد لحقوق الإنسان، في بيان، إن السلطات العراقية في  العاصمة بغداد تتحمل مسؤولية قرارها السابق، بمنع المسؤولين المحليين في القطاعين الصحي والبيئي بمحافظة البصرة من التصريح أو الكشف عن الأرقام المتصاعدة والمخيفة لمرضى السرطان في المحافظة، وخاصة بين الأطفال والنساء اللاتي يعانين من سرطان الثدي والرحم والدم.

ونقل المرصد المحلي عن مسؤول يعمل في ديوان محافظة البصرة قوله إن “مستشفيات المحافظة تحتاج لزيادة عدد الأسرّة، وليس هناك عدد كافٍ من الأطباء والمتخصصين لمواجهة الارتفاع الجديد بحالات السرطان، كما أن أغلب العاملين الحاليين يفتقرون للتدريب والخبرة الكافية للتعامل مع المرضى لا سيما الأطفال والنساء ومنها التعامل النفسي مع ضحايا المرض”.

وطالب مرصد (أفاد) بفتح تحقيق بشبهات بيع وتهريب الأدوية الخاصة بمرضى السرطان وسوء تعامل بعض العاملين في المستشفيات مع المرضى، ووقف المتاجرة بالأدوية الخاصة بالسرطان والوقوف على حقيقة تورط عاملين في العيادات الخاصة بهذا النوع من التجارة غير الإنسانية.

ووثق المرصد شهادات مصورة لأطباء وسكان محليين تؤكد تزايد حالات الإصابة بمرض السرطان في محافظة البصرة، مؤكدين وجود تلوث كبير في المياه وبيئة المحافظة.

المصدر : الجزيرة مباشر + مواقع التواصل الاجتماعي

حول هذه القصة

حظيت صور للكاتب الصحفي السوداني المقيم  في الدوحة والذي يعمل بجريدة الوطن، بإعجاب واسع على موقع التواصل الاجتماعي بعد أن أقدم أبناؤه وزوجته على حلق رؤوسهم تعبيرا عن تضامنهم معه لتساقط شعره.

Published On 4/9/2021

عندما بدأت الأزمة المالية تظهر في لبنان في 2019، كان قد تم تشخيص حالة كريستين طعمة بأنها سرطان في المبيض، لكنها لم تتوقع أبدا أن يشكل الانهيار الاقتصادي تهديدا مباشرا لحياتها بعد عامين فحسب.

Published On 27/8/2021
المزيد من الأخبار
الأكثر قراءة