وزير الخارجية الإماراتي يهنئ الإسرائيليين بحلول العام اليهودي الجديد

وزير الخارجية الإماراتي عبد الله بن زايد آل نهيان
وزير الخارجية الإماراتي عبد الله بن زايد آل نهيان (غيتي)

هنّأ وزير الخارجية الإماراتي عبد الله بن زايد، أمس الثلاثاء، اليهود في إسرائيل والعالم بمناسبة السنة العبرية الجديدة.

وغرد بن زايد بالعبرية عبر تويتر “بمناسبة عيد رأس السنة اليهودية نتمنى لكم ولأحبائكم عاما جيدا وسعيدا”.

ولاقت تغريدة بن زايد تفاعلا من قبل عدد من الإسرائيليين الذين أعربوا عن امتنانهم له، فيما أبدى مغردون عرب استغرابهم من ذلك الفعل.

وفي السياق، نشر حساب إسرائيل في الخليج مقطعا مصورا تحت عنوان “السلام في أبهى حلة” يظهر فيه مواطن إماراتي يتحدث باللغتين العربية والعبرية ويهنئ الإسرائيليين بمناسبة السنة العبرية الجديدة متمنيا لهم السعادة والسلام بين الشعوب.

وأثار هذا المقطع جدلا على منصات التواصل، وغرد جهاد الوطبان “هذا لا يعني شيئا سوى حجم الرغبة عند إسرائيل في التعامل مع العرب فصاروا يستنجدون رضاهم. حالة خبث ومراوغة ولحظة تكتيك سياسي لا تعني شيئا”.

وقال المنذر بن علي “ليس هناك دولة اسمها إسرائيل بل كيان محتل، وأستغرب من هذا الانبطاح الذي يسمونه سلام وتطبيع تنازل به عربي عن كرامته وكبريائه”.

وغرد محمد شاكر “أعجب كيف يكون المرء حرا وفي الوقت نفسه مرتزقا عند المحتلين لوطنه”.

وتحتفل إسرائيل واليهود في العالم بعيد رأس السنة العبرية في ذلك الوقت من العام وتمتد عطلته من الإثنين وحتى الأربعاء.

ومنتصف سبتمبر/أيلول العام الماضي، وقعت الإمارات ممثلة في وزير خارجيتها اتفاق تطبيع مع إسرائيل في واشنطن برعاية الرئيس الأمريكي السابق دونالد ترمب.

ومنذ ذلك الوقت وقع البلدان عددا من الاتفاقيات في مجالات شتى بما في ذلك التجارة والاستثمار والطيران والرياضة والسياحة، كما تبادلا السفراء خلال الأشهر الأخيرة.

المصدر : الجزيرة مباشر

حول هذه القصة

المزيد من الأخبار
الأكثر قراءة