مع الحكيم.. 6 أمراض قد يسببها البلوغ المبكر لدى الفتيات (فيديو)

قالت الدكتورة عبير عيسى اختصاصية الطب النفسي وضيفة برنامج (مع الحكيم) على الجزيرة مباشر إن البلوغ هو أول خطوة في مرحلة المراهقة، وأوضحت أنه يحدث بسبب تغيرات هرمونية عند الذكور والإناث ينتج عنها تغيرات جسمانية ونفسية.

وشرحت الدكتورة عبير للبرنامج موضوع البلوغ المبكر عند الفتيات، وقالت إنها مرحلة صعبة وحساسة تمر بها الفتاة، إذ إنها تنتقل من مرحلة طفولية كانت تعيشها مع أقران في مثل سنها إلى مرحلة أخرى.

وشددت على أن هذه المرحلة المبكرة من البلوغ عند الفتيات تستوجب تفهما كبيرا من قبل الأهل لتأهيل الفتاة لتخطي هذه المرحلة الصعبة والتي تحرم فيها من طفولتها بسبب وصولها سن البلوغ وهي في سن صغيرة.

مرحلة المراهقة تتسم بالكثير من التغيرات التي تحدث للفتاة (غيتي)

وتبلغ الإناث في الغالب في مرحلة مبكرة عن الذكور، ويكون سن البلوغ في الإناث من 10 سنوات إلى 15 سنة، بينما يكون سن البلوغ في الذكور من 12 سنة إلى 16 سنة.

وتبدأ علامات البلوغ عند الفتيات عادة في سن 10 أعوام، وقد تتأخر إلى ما بعد سن 14 عاماً، لكن دراسة طبيبة بريطانية ذكرت أن الفتيات اللاتي يصلن إلى سن البلوغ مبكرا ربما يزيد خطر إصابتهن بأمراض.

وأوضحت دراسة طبيبة بريطانية أن الفتيات اللاتي يصلن إلى سن البلوغ بعمر 12 عاماً، ربما يزيد خطر إصابتهن بأمراض القلب والجلطة الدماغية في مرحلة لاحقة من حياتهن مقارنة بمن يتأخر الحيض عندهن.

مظاهر القلق والاكتئاب قد تترافق مع سن البلوغ عند الفتيات (غيتي)

وفي هذا الصدد استعرض برنامج (مع الحكيم) على شاشة الجزيرة مباشر 6 أمراض قد يسببها البلوغ المبكر لدى الفتيات وهي:

أولا: زيادة نسبة القلق والاكتئاب، فالفتيات اللاتي يبلغن مبكرا معرضات للإصابة بالقلق والاكتئاب وذلك بسبب تغير الهرمونات، خاصة وأن البلوغ المبكر يتبعه تفرقة في التعامل مع الأطفال من العمر نفسه.

ثانيا: شكل الجسم، فالبلوغ المبكر قد يدفع إلى الإحساس بالخجل وفقدان الثقة بالنفس بسبب التغيرات التي تطرأ على جسم الفتاة، ما يؤثر على حياتها الاجتماعية وصحتها البدنية.

فقدان الشهية قد يكون من أعراض البلوغ المبكر (غيتي)

ثالثا: تأثر العلاقات الإنسانية، إذ إن البلوغ المبكر قد يدفع الفتاة إلى تجربة عواطف مختلفة بسبب التغيرات الهرمونية المبكرة، وهذا قد يدفعها إلى التعامل بشكل قد يسيء إلى علاقتها بالأسرة ولاحقا في الحياة المهنية وقد يترك أثرا على نفسيتها بقية حياتها.

رابعا: اضطرابات الأكل، ونظرا للتغيرات الفسيولوجية التي تطرأ على جسم الفتاة والتي قد تشعر بسببها بالخجل، فقد تصاب بفقدان الشهية عند محاولات إنقاص الوزن الأمر الذي قد يقود لمعاناة نفسية وجسدية.

البلوغ المبكر قد يتسبب في الإصابة بمرض السكري (غيتي)

خامسا: أمراض القلب والسكتات، فالفتاة التي تمر بأول دورة شهرية لها قبل عمر 12 عاما قد تكون معرضة لمخاطر الإصابة بالأزمات القلبية والسكتات لاحقا في حياتها، وقد يكون السبب هو السمنة وليس البلوغ المبكر.

سادسا: الإصابة بالسكري، ووفقا لدراسة إنجليزية قام بها معهد (بايوبانكس) فإن البلوغ المبكر للفتاة مرتبط بتطور مرض السكري من النوع الثاني مستقبلا مقارنة بغيرها ممن بلغن في سن أكبر.

المصدر : الجزيرة مباشر

حول هذه القصة

المزيد من الأخبار
الأكثر قراءة