“الجزيرة مباشر” ترصد الركود الاقتصادي في أسواق القدس المحتلة (فيديو)

تصادر إسرائيل مساحات واسعة من الأراضي المقدسية من أصحابها الشرعيين وتضمها إلى المساحات المهيأة لتوسيع العمليات الاستيطانية(غيتي)

يعاني أهالي مدينة القدس المحتلة من أوضاع اقتصادية صعبة بسبب تضييق الاحتلال الإسرائيلي عليهم، حيث تفرض سلطات الاحتلال ضرائب وغرامات باهظة، فيما زادت أزمة جائحة كورونا من معاناتهم.

ورصدت كاميرا الجزيرة مباشر الركود الاقتصادي في المدينة والأوضاع الاجتماعية، فيما أشار بعض السكان إلى أن الاحتلال ونظام الفصل العنصري هو السبب في معاناتهم الحالية.

وتعاني المدينة من عمليات حصار اقتصادي واجتماعي ومعيشي خانق ممنهج، تسهم فيه الهجمة الاستيطانيّة المتسارعة التي تزداد شراسة وتغولا يوما بعد يوم.

وتصادر إسرائيل مساحات واسعة من الأراضي المقدسية من أصحابها الشرعيين وتضمها إلى المساحات المهيأة لتوسيع العمليات الاستيطانية.

يشار إلى أن سلطات الاحتلال حرصت على فك ارتباط الاقتصاد المقدسي باقتصاد السلطة الوطنية الفلسطينية، وتركته وحيدا يواجه أزماته ويقارع المخططات الهادفة لدفعه إلى الركود التام.

ويعيش في القدس الآن حوالي 952 ألف نسمة بين يهود وعرب الذين ما زالوا يشكلون ما نسبته 38% من مجمل عدد السكان حسب معطيات معهد القدس للدراسات السياسية.

المصدر : الجزيرة مباشر

المزيد من الأخبار
الأكثر قراءة