العفو الدولية تحذر من تنامي عنف الشرطة الفرنسية ضد المتظاهرين

أشخاص يهربون بعد إطلاق الشرطة الفرنسية قنابل الغاز لتفريق مظاهرة سابقة أمام أحد المحاكم في باريس (رويترز-أرشيفية)

حذّرت منظمة العفو الدولية من تنامي عنف أفراد الشرطة الفرنسية ضد المتظاهرين بشكل غير مسبوق خلال السنوات الأخيرة.

وفي إطار إعلان المنظمة عن وثائقي جديد أعدته لتوثيق الانتهاكات التي مارستها الشرطة ضد متظاهري (السترات الصفراء) قالت إن المظاهرات السلمية شهدت الكثير من المواجهات والاعتقالات والإصابات بسبب تعامل قوات الشرطة العنيف معها.

وسيعرض هذا الوثائقي، في 29 سبتمبر/أيلول الجاري، بالعاصمة الفرنسية باريس، وفق تغريدة منظمة العفو الدولية عبر تويتر.

و”السترات الصفراء” حركة احتجاجات شعبية ظهرت في مايو/أيار 2018، ثم زادت شهرتها وقوتها بحلول نوفمبر/تشرين الثاني من العام نفسه.

وخرجت السترات الصفراء بدايةً للتنديد بارتفاع أسعار الوقود وتكاليف المعيشة، ثم امتدت مطالبها لتشمل إسقاط الإصلاحات الضريبية التي أقرتها الحكومة الفرنسية.

ودعت الحركة منذ بدايتها إلى تخفيض قيمة الضرائب على الوقود ورفع الحد الأدنى للأجور، ثم تطورت الأمور فيما بعد لتصل إلى حد المطالبة باستقالة الرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون.

المصدر : الأناضول + الجزيرة مباشر

حول هذه القصة

أعرب مسؤول السياسة الخارجيّة في الاتّحاد الأوربي (جوزيب بوريل) عن “أسف” التكتل لعدم إبلاغه أو التشاور معه بشأن الاتفاقيّة الأمنيّة المبرمة بين الولايات المتحدة وأستراليا وبريطانيا لمنطقة المحيطين الهن

Published On 17/9/2021
المزيد من الأخبار
الأكثر قراءة