شاهد: حفل استقبال لطفلة فلسطينية بُترت ساقها خلال العدوان الإسرائيلي على غزة

نظّمت وزارة التربية والتعليم، في قطاع غزة، اليوم الخميس، حفل استقبال لطالبة فقدت ساقها خلال العدوان الإسرائيلي الأخير على غزة، في مايو/أيار الماضي.

وعادت الطالبة الفلسطينية فرح اسليم (11 عامًا) من رحلة علاج في الأردن بعد أن تم تركيب طرف صناعي بسبب إصابتها في العدوان الإسرائيلي على غزة.

وأُقيم الحفل للطالبة فرح في مدرسة مصطفى حافظ غرب مدينة غزة بحضور شخصيات عامة وعدد من الطلاب.

وتدرس الطفلة اسليم في الصف السادس الأساسي، ورفع عدد من زميلاتها في المدرسة صورها عند حضورها ابتهاجا بعودتها ومعاودتها للحاق بالدروس.

وحازت الطفلة خلال العام الماضي الذي انتهى قبل بدء العدوان الأخير على غزة، على درجة الامتياز في الصف الخامس الأساسي وتم تكريمها أكثر من مرة لتفوقها.

وقال حازم اسليم والد فرح إن أولاده الخمسة بمن فيهم فرح أصيبوا جرّاء قصف استهدف منزله خلال العدوان الإسرائيلي الأخير على غزة.

وقال إنه تم علاج فرح بالأردن وتركيب طرف صناعي لها بعدما استجاب ملك الأردن عبد الله الثاني، لمناشدات انتشرت على منصات التواصل الاجتماعي.

وأعرب عن فرحته بعودة ابنته وقال “لم نكن نتوقع أن تعود فرح بهذه الصورة، الحمد لله عادت تمشي على قدمها وبداية الأسبوع ستشرع بالدراسة الفعلية”.

وذكرت فرح ذكرت -في وقت سابق خلال مقابلة نشرتها وزارة التربية والتعليم على موقعها الإلكتروني- أنها أصيبت أثناء نومها مع أشقائها بعد أن أصاب صاروخ إسرائيلي منزلهم ودمر أجزاء كبيرة منه.

ووصفت لحظة إصابتها “شعرنا بالحجارة والغبار فوقنا من كل جانب وانعدمت الرؤية تماما والدخان كان كثيفاً جداً وحينها شعرت بآلام كثيرة في جسدي خاصة في قدمي اليمنى”.

العدوان على غزة

وأدى العدوان الإسرائيلي الأخير على قطاع غزة إلى مقتل وجرح آلاف الفلسطينيين وإلحاق ضرر كبير بالمنازل والبنية التحتية.

وخلّف العدوان الإسرائيلي، بدأ في 10 مايو/أيار الماضي واستمر 11 يومًا، خسائر كبيرة في الأرواح والممتلكات والمنشآت السكنية والتجارية والمؤسسات الحكومية والأراضي الزراعية في غزة.

وأسفر العدوان الإسرائيلي على أراضي السلطة الفلسطينية والبلدات العربية بإسرائيل عن 280 شهيدا بينهم 69 طفلا و40 امرأة و17 مسنا، وأدى إلى أكثر من 8 آلاف و900 إصابة.

المصدر : الأناضول + الجزيرة مباشر

حول هذه القصة

شنت طائرات إسرائيلية فجر اليوم الإثنين سلسلة غارات على مواقع تابعة للمقاومة في قطاع غزة، بينما أطلقت قوات الاحتلال النار على شاب فلسطيني جنوب بيت لحم بعد ساعات من احتدام مواجهات شمالي الضفة الغربية.

Published On 13/9/2021
المزيد من الأخبار
الأكثر قراءة