الاحتلال يهدم قرية العراقيب للمرة 191 ويغلق الحرم الإبراهيمي أمام المسلمين (فيديو)

سلطات الاحتلال الإسرائيلي تهدم قرية العراقيب للمرة 191 (وفا-أرشيف)

هدمت سلطات الاحتلال الإسرائيلي، اليوم الخميس، قرية العراقيب داخل الخط الأخضر للمرة الـ191، كما أغلقت الحرم الإبراهيمي في الخليل، بينما نفذ عشرات المستوطنين جولات استفزازية بالمسجد الأقصى.

وهدمت السلطات الإسرائيلية، اليوم الخميس، قرية العراقيب (مسلوبة الاعتراف والمهددة بالاقتلاع والتهجير في النقب) للمرة الـ191 على التوالي.

والعراقيب قرية فلسطينية تقع إلى الشمال من مدينة بئر السبع في صحراء النقب داخل الخط الأخضر، وتعد واحدة من بين 51 قرية عربية في النقب لا تعترف حكومة الاحتلال الإسرائيلي بها.

وعملت سلطات الاحتلال منذ عام 1951 على طرد سكان القرية بهدف السيطرة على أراضيهم عبر عمليات هدم واسعة للبيوت.

وتعرضت القرية للهدم بالكامل للمرة الأولى، في27 يوليو/تموز 2010، حيث شُرد المئات من سكانها بدعوى البناء دون ترخيص.

والخط الأخضر مصطلح يطلق على الخط الفاصل بين الأراضي الفلسطينية المحتلة عام 1948 والأراضي المحتلة عام 1967، ورغم تحفظات القانونيين فإن ذلك اللفظ استخدم في المفاوضات الفلسطينية الإسرائيلية.

إغلاق الحرم الإبراهيمي

يأتي ذلك بينما أغلقت سلطات الاحتلال الإسرائيلي، اليوم، الحرم الإبراهيمي في مدينة الخليل بالضفة الغربية أمام المصلين المسلمين والوافدين بحجة الأعياد اليهودية.

واعتبرت مديرية أوقاف الخليل أن إغلاق الاحتلال للحرم الابراهيمي اعتداءً صارخًا على قدسية الحرم واستفزازًا لمشاعر المسلمين، ويأتي في إطار تهويده والسعي للسيطرة عليه بالكامل.

وكانت سلطة الاحتلال قد شكلت بعد 5 أشهر على مذبحة الحرم الإبراهيمي عام 1994، لجنة تحقيق برئاسة القاضي يهودا شنغار والتي أوصت بتقسيم المسجد الإبراهيمي بين المسلمين والمستوطنين اليهود، على أن يفتح كاملا 10 أيام في العام لكل جانب.

وبموجب ذلك استولى المستوطنون اليهود على 54% من مساحة المسجد، وما تبقى منه لا يُسمح للمصلين أو الزائرين إليه بحرية الحركة والعبادة، بل يُمنع الآن رفع الأذان في الحرم ما بين 500 و600 مرة في العام الواحد، ويغلق الحرم كاملا في الأعياد اليهودية أمام المسلمين، ويسمح للمستوطنين بإقامة الحفلات والمناسبات.

اقتحامات للأقصى

وفي القدس، اقتحم عشرات المستوطنين، صباح اليوم، باحات المسجد الأقصى المبارك في القدس بحماية قوات الاحتلال.

وقالت وكالة الأنباء الفلسطينية (وفا) إن 145 مستوطنًا اقتحموا الأقصى عبر باب المغاربة ونفذوا جولات استفزازية قبل أن يغادروه من باب السلسلة.

ومنذ عام 2003، يقتحم عشرات المستوطنين المسجد الأقصى بشكل شبه يومي بحماية ومرافقة شرطة الاحتلال، رغم التنديد المتكرر من قبل دائرة الأوقاف الإسلامية في القدس.

المصدر : الجزيرة مباشر + وكالة الأنباء الفلسطينية

حول هذه القصة

هدمت قوات الاحتلال الإسرائيلي اليوم الأربعاء، 8 محلات في بلدة قرب القدس المحتلة، كما شرعت بعمليات هدم وتفكيك واستيلاء طالت 19 منشأة بالأغوار الشمالية، بالإضافة إلى هدم غرفة زراعية بشمال نابلس بالضفة.

Published On 4/8/2021

جرف مستوطنون حيًا تاريخيًا قرب الحرم الإبراهيمي بالبلدة القديمة بمدينة الخليل، بينما هدمت سلطات الاحتلال الإسرائيلي 10 منشآت شمال أريحا بالضفة وبركة مياه في الأغوار، وأجبرت مقدسيا على هدم منزله.

Published On 8/6/2021
المزيد من الأخبار
الأكثر قراءة