الاحتلال يستهدف موقعا للمقاومة في غزة وإصابة شاب وتحطيم مركبات بالضفة

جانب من فعاليات الإرباك الليلي على حدود غزة (إعلام فلسطيني)
جانب من فعاليات الإرباك الليلي على حدود غزة (إعلام فلسطيني)

قصفت طائرات إسرائيلية، فجر اليوم الأحد، موقعًا وأرضًا زراعية في قطاع غزة، في حين أصيب شاب برصاص قوات الاحتلال غرب بيت لحم بينما حطم مستوطنون 9 مركبات في الخليل بالضفة الغربية.

واستهدفت طائرات الاحتلال بأربعة صواريخ موقعًا عند مفترق الشهداء على شارع صلاح الدين جنوب المدينة، مما أدى إلى اشتعال النيران بداخله دون وقوع إصابات.

كما أغارت طائرات الاحتلال بصاروخ واحد على الأقل على أرض زراعية في بلدة بيت حانون شمالي القطاع، مما أدى إلى أضرار مادية في المكان دون تسجيل إصابات.

وقال جيش الاحتلال في بيان له إنه استهدف موقعًا عسكريًا تابعًا لحركة المقاومة الإسلامية (حماس) بالقرب من جباليا، وذلك ردًا على إطلاق البالونات الحارقة على إسرائيل و أسفرت عن حريقين.

ويأتي ذلك بعد ساعات من استهداف الاحتلال بالرصاص الحي وبقنابل الغاز المسيل للدموع، عشرات المواطنين المشاركين في فعالية سلمية نظمت شرق مدينة غزة، ما أدى إلى إصابة 3 مواطنين بالرصاص الحي و8 آخرين بالرصاص المعدني المغلف بالمطاط إضافة إلى العشرات بالاختناق بالغاز المسيل للدموع بينهم عدد من الصحفيين.

وقال المتحدث باسم حركة حماس حازم قاسم إن استمرار الحصار على قطاع غزة والتضييق والإغلاق الجزئي للمعابر هو الذي يقود الى توتر الأوضاع في المنطقة.

وأضاف أن الحراك الشعبي سيستمر حتى كسر الحصار، موضحًا أن استمرار التضييق على سكان القطاع سيؤدي الى انفجار الأوضاع. واستشهد أمس طفل متأثرًا بجروح أصيب بها قبل نحو أسبوع في غزة.

مصاب في بيت لحم

وفي الضفة، أصيب الليلة الماضية شاب برصاص قوات الاحتلال خلال اقتحامها قرية حوسان غرب بيت لحم.

ونقلت وكالة الأنباء الفلسطينية (وفا) عن مصادر أمنية أن قوات الاحتلال اقتحمت منطقة المطينة، واندلعت على إثر ذلك مواجهات في المكان أطلق الجنود خلالها الرصاص الحي وقنابل الغاز والصوت مما أدى الى إصابة شاب بعيار ناري في الفخذ ونقل الى إحدى المستشفيات لتلقي العلاج.

اعتداءات في الخليل

وفي الخليل، حطم مستوطنون الليلة الماضية تسع مركبات للمواطنين في حارة جابر في البلدة القديمة. ودائمًا ما يتعرض المواطنين وممتلكاتهم في هذه المناطق لانتهاكات متكررة من قبل الاحتلال ومستوطنيه.

وأكد الناشط في تجمع المدافعين عن حقوق الانسان في الخليل عارف جابر لـ (وفا)، أن عددًا من المستوطنين أقدموا على تحطيم تسع مركبات تعود لعائلتين أثناء مرورها عبر “طريق المصلين” الممتد من مستوطنة “كريات أربع” عبر وادي الحصين ووادي النصارى وحارة السلايمة وحارة جابر وصولًا الى الحرم الابراهيمي.

المصدر : الجزيرة مباشر + وكالة الأنباء الفلسطينية

حول هذه القصة

المزيد من الأخبار
الأكثر قراءة