غارات إسرائيلية على مواقع للمقاومة في قطاع غزة (فيديو)

طائرات الاحتلال قصفت مواقع للمقاومة في غزة (مواقع التواصل)

شنت مقاتلات الاحتلال الإسرائيلي، مساء الإثنين، سلسلة غارات على موقع تابع للمقاومة الفلسطينية في قطاع غزة.

وأفاد مراسل الجزيرة أن طائرات الاحتلال قصفت موقعا للمقاومة في خانيونس جنوبي قطاع غزة بالإضافة إلى عدد من الأهداف في مناطق متفرقة من القطاع.

ولم تعلن وزارة الصحة الفلسطينية حتى اللحظة وقوع إصابات جراء القصف، فيما لم يصدر بيان عن جيش الاحتلال الإسرائيلي حول الغارات.

بينما أفادت القناة 13 الإسرائيلية أن سلاح الجو قصف أهدافا في قطاع غزة ردا على إطلاق بالونات حارقة من القطاع.

وذكرت مصادر فلسطينية لوكالة الأنباء الألمانية أن الطائرات الإسرائيلية استهدفت موقع تدريب لكتائب القسام الجناح العسكري لحركة “حماس” وأراضي زراعية في جنوب وشمال القطاع ما خلف أضرارا مادية من دون وقوع إصابات.

وتسببت بالونات حارقة أطلقت من قطاع غزة، الإثنين، باندلاع حرائق في جنوب إسرائيل، كما أعلن عناصر سلطة الإطفاء الإسرائيلية.

والمرة الأخيرة التي تسببت فيها بالونات حارقة من غزة باندلاع حريق في إسرائيل كانت في السادس من أغسطس/ آب، وقد ردت إسرائيل بضربات جوية.

وقالت سلطة الإطفاء في بيان “اندلعت حرائق عدة في منطقة أشكول المحاذية لقطاع غزة”.

وأشار البيان إلى أن تحقيقات الخبراء “حددت السبب على أنه بالونات حارقة من غزة”.

بدورها، قالت إذاعة جيش الاحتلال إن 9 حرائق، اندلعت بعد ظهر اليوم في غلاف غزة.

وتتهم إسرائيل، فلسطينيين من قطاع غزة، بإطلاق بالونات طائرة، مُحملة بمواد حارقة، تتسبب باندلاع النيران في الأراضي الزراعية، لدى سقوطها.

ولم تعلن أي جهة فلسطينية في غزة، مسؤوليتها عن إطلاق البالونات.

وتحمل إسرائيل حركة حماس مسؤولية أي خروق مصدرها القطاع الذي يخضع لحصار إسرائيلي مشدد منذ نحو 15 عامًا ويعيش فيه نحو مليوني نسمة.

وأصيب نحو 41 فلسطينيا، السبت الماضي، بينهم طفل بجروح خطيرة، بنيران إسرائيلية خلال اشتباكات على الحدود الفاصلة بين الاحتلال الإسرائيلي والقطاع، وفق وزارة الصحة في القطاع.

وأعلن جيش الاحتلال الاسرائيلي أن “جنديا من حرس الحدود الإسرائيلي أصيب بجروح خطيرة بنيران حية انطلقت من غزة ويتلقى حاليا العلاج الطبي في أحد المستشفيات”.

وفي 21 مايو/أيار، أعلنت إسرائيل وحماس وقفا لإطلاق النار أنهى عدوانا على قطاع غزة استمرّ 11 يوما وأسفر في الجانب الفلسطيني عن سقوط 260 شهيدا بينهم 66 طفلا، وفي الجانب الإسرائيلي عن سقوط 13 قتيلا.

المصدر : الجزيرة مباشر + وكالات

حول هذه القصة

المزيد من الأخبار
الأكثر قراءة