استئناف الملاحة في مطار كابل وطالبان تعلن “عفوا عاما”

مطار حامد كرزاي في كابل-16 أغسطس (رويترز)

أعلنت حركة طالبان اليوم الثلاثاء “عفوا عاما” عن كل موظفي الدولة داعية إياهم إلى معاودة العمل، ونقلت رويترز عن مسؤول أمني غربي أن الرحلات الجوية العسكرية بدأت تقلع من مطار كابل.

وقالت في بيان “صدر عفو عام عن الجميع لذا يمكنكم معاودة حياتكم الطبيعية بثقة تامة”.

من ناحية أخرى أعلنت وزارة الدفاع الأمريكية (البنتاغون) أنّ حركة الملاحة استؤنفت في مطار كابول فجر الثلاثاء بالتوقيت المحلّي بعدما اضطرت القوات الأمريكية لوقفها منذ عصر الإثنين.

وشهد مطار كابل حالة من الفوضى، بسبب اكتظاظ مدرّجاته بآلاف الأفغان الذين يحاولون الفرار من بلدهم بعد سيطرة حركة طالبان على العاصمة الأفغانية كابل.

وقال مسؤول في هيئة الأركان المشتركة في البنتاغون إنّ المطار أعيد فتحه في الساعة (19:35 ت غ) من مساء الإثنين.

وأشار إلى أن حركة الملاحة استؤنفت بهبوط طائرة نقل عسكرية تقل عددا من أفراد مشاة البحرية وأنّ طائرة ثانية على متنها وحدة من الجيش الأمريكي ستليها، في تعزيزات هدفها وهو”ضمان أمن المطار”.

مطار كابل شهد فوضى عارمة(رويترز)

وأثار الانتصار الخاطف لحركة طالبان يوم الأحد، حالة من الذعر شهدها مطار العاصمة كابل، الذي هو نقطة الخروج الوحيدة من البلاد وتهافتت حشود في محاولة للفرار.

وأوضح المسؤول العسكري الأمريكي أنّ الولايات المتحدة “مسؤولة عن مراقبة الحركة الجوية” في المطار وأنها تتولّى تنظيم حركة الملاحة للرحلات العسكرية والتجارية على حدّ سواء.

وقال إن هناك حالياً حوالي 2500 جندي أمريكي في كابل يساعدون في تنظيم إجلاء آلاف الأمريكيين والأفغان الذين عملوا معهم مترجمين وفي وظائف أخرى.

وكشف أنّه وبحلول نهاية يوم الإثنين بتوقيت الولايات المتحدة سيكون هناك ما بين 3000 و3500 جندي أمريكي على الأرض.

وجددت حركة طالبان، تأكيدها أن الأوضاع في العاصمة تحت السيطرة، وأنها اعتقلت عددا ممن قالت إنهم ضالعون في عمليات نهب، وذلك بعد يوم من سيطرتها على المدينة، وانهيار الحكومة التي تدعمها أمريكا.

 

المصدر : وكالات

حول هذه القصة

أثارت سيطرة حركة طالبان على العاصمة الأفغانية كابل ردود فعل واسعة، إذ تصدر اسم أفغانستان وطالبان لائحة الأعلى تداولا عالميا، وسيطرت طالبان على القصر الرئاسي بعد مغادرة الرئيس أشرف غني.

المزيد من الأخبار
الأكثر قراءة