نازحة سورية تجمع البلاستيك من القمامة وتبيعه لتوفر الخبز لأطفالها السبعة (فيديو)

تقضي النازحة السورية حسناء (أم إياد) ساعات يوميًا في جمع البلاستيك من القمامة لتوفير المال القليل الذي يكفي بالكاد لإعالة أطفالها السبعة بعدما تقطعت بهم جميع سبل الحياة الكريمة بسبب ظروف الحرب والنزوح.

ومن أمام خيمتها البسيطة تقول أم أياد “عندي 7 أطفال أكبرهم إياد عمره 12 عاما. طلعنا من قريتنا منذ سنتين بسبب القصف وهذه هي السنة الثالثة. تنقلنا خلال تلك الفترة من مكان لمكان حتى وصلنا إلى سرمدا (بمحافظة إدلب في الشمال السوري)”.

وتضيف “زوجي عاجز لا يقدر على هذا العمل الشاق. نتبادل أنا وابني الكبير إياد الخروج يوميًا، وأحيانا نطلع نحن الاثنين ونعمل معًا في جمع البلاستيك (النايلو) من القمامة”.

وتتابع “نظل نجمع في البلاستيك حتى يتجمع معنا حق الخبز للأولاد، ونذهب للتفتيش في القمامة من بعد صلاة الفجر مباشرة حتى لا يرانا أحد ولا نمد أيدينا لأحد”.

يقول ابنها الأكبر “اسمي إياد الحسن، أبي عاجز وأعمل أنا وأمي بجمع البلاستيك من مكبات القمامة حتى نبيعه ونشتري الخبز. أتمنى أن أترك العمل بالقمامة وأذهب للمدرسة مثل الأطفال”.

وعن أمانيها في المستقبل تقول أم إياد “أمنيتي أن نرجع لقريتنا ويتعلم أولادي بالمدرسة وتنتهي هذه الحرب ونخلص من هذا العمل الذي اضطررنا له”.

المصدر : الجزيرة مباشر

حول هذه القصة

المزيد من الأخبار
الأكثر قراءة