بطل الفنون القتالية عبدالله منياتو يتصدر المنصات بعد رفضه مواجهة لاعب إسرائيلي (فيديو)

حظي اللاعب اللبناني عبد الله منياتو بإشادات واسعة على منصات التواصل العربية، بعد إعلانه أمس السبت الانسحاب من بطولة العالم في الفنون القتالية المختلطة (MMA) بعد أن جمعته القرعة مع لاعب إسرائيلي.

وانسحب منياتو بشكل مباشر من البطولة المقامة في العاصمة البلغارية صوفيا، بمجرد أن علم بأمر القرعة رافضًا ممارسة أي شكل من أشكال التطبيع مع إسرائيل، وهو ما قوبل بتفاعل كبير على منصات التواصل عبر وسم باسمه.

وقال مدربه محمد الغُربي في تصريحات لشبكة الميادين الإعلامية (مقرها بيروت)، إن القرعة أعيدت مرتين وكأن هناك تعمد من المنظمين في وضعه بمواجهة لاعب إسرائيلي.

وشدد على أن هذا الانسحاب رسالة في رفض التطبيع والوقوف مع فلسطين، وهي رسالة “لأولادنا وللأجيال القادمة” في وجه المحتلين.

 

وشهد أولمبياد طوكيو انسحاب كلا من لاعب الجودو وبطل أفريقيا الجزائري فتحي نورين من دورة الألعاب الأولمبية لتفادي مواجهة لاعب إسرائيلي وهو أيضًا ما قام به لاعب الجودو السوداني محمد عبد الرسول.

وقوبل الأمر بتفاعل جم من الشارع العربي والإسلامي انتقل صداه على وسائل التواصل الاجتماعي.

وكانت صحيفة يديعوت أحرونوت الإسرائيلية قد اعتبرت أن ظاهرة مقاطعة اللاعبين العرب ورفضهم مواجهة لاعبين إسرائيليين في أولمبياد طوكيو مؤشرًا على “إفلاس التطبيع” مع الدول العربية.

وأكدت أن كل علاقات التطبيع الباردة هذه سبق أن أثبتت في الماضي أنها لا يمكنها أن تغير الواقع مثلما في حالة الرياضي المصري إسلام الشهابي الذي رفض مصافحة لاعب إسرائيلي في أولمبياد ريو 2016 بالبرازيل.

واختتمت بالقول “يوجد كل أنواع الاتفاقات والبنود الرئيسة والفرعية، والحبر الذي ينتهي في الطابعة من كثرة النسخ، أما على الأرض، على المنصة الأبرز التي يمكن أن تفحص فيها العلاقات الإنسانية، يثبت الرياضيون من هذه الدول العربية أن إسرائيل من ناحيتهم ليست موجودة”.

المصدر : الجزيرة مباشر + مواقع التواصل

حول هذه القصة

المزيد من الأخبار
الأكثر قراءة