كورونا.. الصين تدرس إعطاء “جرعات تنشيطية” مع تغوّل سلالة “دلتا” عالميا

المتحوّر دلتا يواصل انتشاره عالميا ومخاوف من العواقب (غيتي)
المتحوّر دلتا يواصل انتشاره عالميا ومخاوف من العواقب (غيتي)

تدرس الصين حاليًا جدوى ضرورة إعطاء “جرعات تنشيطية” للفئات الضعيفة مثل المسنين الذين يعانون من “أمراض كامنة” وأولئك الذين يعملون في مناطق عالية المخاطر، وفق ما ذكرته وكالة (بلومبرغ) للأنباء، السبت.

وقال وانغ هواتشينغ، أحد الخبراء في المركز الصيني للسيطرة على الأمراض والوقاية منها -في بيان صحفي اليوم- إنه ليس هناك دليل كافٍ يشير إلى ضرورة إعطاء جرعة ثالثة لجميع الأشخاص.

وسجلت البلاد 328 حالة إصابة جديدة انتقلت محليًا، في يوليو/تموز الجاري، وهو ما يكاد يساوي عدد الحالات المبلَّغ عنها في الأشهر الخمسة السابقة مجتمعة، طبقا للمتحدث باسم لجنة الصحة الوطنية، مي فينغ خلال البيان ذاته.

وأضاف أن الفيروس الذي ينتقل حاليًا هو بالأساس (دلتا) لكن لا تزال إجراءات مكافحة الفيروس في الصين فعالة ضده.

وفي السياق، تعتزم سنغافورة تشديد التدابير الحدودية للمسافرين القادمين من أستراليا وإقليم غيانغسو الصيني بعد الزيادات الأخيرة في إصابات كوفيد-19 هناك.

ونقلت (بلومبرغ) عن وزارة الصحة في سنغافورة أن المسافرين الذين يدخلون البلاد، بدءًا من 2 أغسطس/آب المقبل، لا سيّما من لهم تاريخ سفر إلى أستراليا خلال الـ21 يوما الماضية سيخضعون لحجر صحي يستمر 14 يوما في منشأة مخصصة.

ومن الإثنين المقبل، سيخضع الأفراد الذين لديهم تاريخ سفر إلى غيانغسو خلال الـ21 يوما الماضية السابقة على السفر لاختبار فيروس كورونا وملازمة مقر إقامتهم لسبعة أيام.

ولن يُسمح لمسافري المدد القصيرة بدخول سنغافورة، وسيظل كل المسافرين الآخرين من الصين عرضة للاختبار عند الوصول.

قفزات إصابة قياسية

ورصدت طوكيو -تستضيف حاليًّا الألعاب الأولمبية- وتايلند وماليزيا وجود عدد قياسي في حالات الإصابة بكوفيد-19، ومعظمها بالسلالة دلتا شديدة العدوى.

وتصاعدت الحالات أيضا في مدينة سيدني الأسترالية حيث فرضت الشرطة طوقا أمنيا على المنطقة التجارية بوسط المدينة لمنع احتجاج على إجراءات العزل الصارمة التي تستمر حتى نهاية أغسطس المقبل.

وأغلقت الشرطة في سيدني محطات القطار ومنعت سيارات الأجرة من إنزال الركاب وسط المدينة، ونشرت نحو ألف من أفرادها لإقامة نقاط تفتيش وتفريق أي تجمعات.

وسجلت حكومة ولاية (نيو ساوث ويلز) الأسترالية 210 إصابات جديدة بالسلالة دلتا في سيدني والمناطق المحيطة بها.

وأعلنت سلطات العاصمة اليابانية أن عدد الإصابات الجديدة بكوفيد-19 بلغ أربعة آلاف و58 حالة خلال الساعات الأربع والعشرين الماضية، متجاوزا 4000 حالة للمرة الأولى.

وقال منظمو دورة الألعاب الأولمبية إنهم رصدوا 21 إصابة جديدة بكوفيد-19 تتعلق بالمنافسات ليصل العدد الإجمالي إلى 241 حالة منذ أول يوليو.

تأتي الزيادة القياسية الجديدة بعد يوم من قرار اليابان تمديد حالة الطوارئ في طوكيو حتى نهاية أغسطس المقبل وتوسيع نطاقها إلى ثلاث مقاطعات بالقرب من طوكيو ومقاطعة أوساكا الغربية نظرا للزيادة الأخيرة في حالات العدوى.

وقال منظمو أولمبياد طوكيو،السبت، إنهم سحبوا بطاقات الاعتماد من شخص أو أشخاص مرتبطين بالألعاب بسبب مغادرة قرية الرياضيين لمشاهدة معالم المدينة، في انتهاك للإجراءات المفروضة حرصًا على إقامة المسابقات بأمان في خضم الجائحة.

ولم يكشف المنظمون عن عدد الأشخاص سُحبت بطاقاتهم أو ما إذا كانوا من اللاعبين أم لا، أو متى حدثت الانتهاكات خلال المدة المنقضية.

وسجلت ماليزيا- إحدى بؤر انتشار المرض- 17 ألفًا و786 إصابة بالفيروس، السبت، وهو رقم قياسي للإصابات.

وتجمع أكثر من 100 شخص بوسط العاصمة كوالالمبور تعبيرًا عن استيائهم من أسلوب تعامل الحكومة مع الجائحة وطالبوا رئيس الوزراء محي الدين ياسين بالاستقالة.

وسجلت تايلند زيادة قياسية في الإصابات الجديدة بلغت 18 ألفًا و012 إصابة مما رفع العدد الإجمالي إلى 597 ألفًا و287 حالة، كما سجلت 178 وفاة وهو عدد قياسي يومي أيضا ليصل المجمل إلى 4 آلاف و857 حالة وفاة.

وتقول الحكومة إن السلالة (دلتا) تمثل أكثر من 60% من الحالات في البلاد و80% من الحالات في العاصمة بانكوك.

وتكافح الصين أيضا تفشيا لدلتا في مدينة نانجينغ الشرقية ويعزى ذلك إلى عمال نظافة بالمطار نظفوا طائرة كانت قد وصلت من روسيا.

وأعلنت فيتنام التي تكافح أسوأ تفشٍ لكوفيد-19 عن إجراءات أشد صرامة قائلة إنها ستفرض قيودا شديدة على حرية التنقل في 19 مدينة ومقاطعة في جميع أنحاء الجزء الجنوبي من البلاد، بدءًا من الإثنين المقبل ولمدة أسبوعين.

وقال المدير العام لمنظمة الصحة العالمية تيدروس أدهانوم غيبريسوس، أمس الجمعة، إن إصابات كوفيد-19 زادت بنسبة 80% خلال الأسابيع الأربعة الماضية في معظم مناطق العالم.

وأضاف تيدروس “المكاسب التي تحققت بشق الأنفس تواجه خطر الضياع والأنظمة الصحية في كثير من البلدان تتحمل زيادة عن طاقتها”.

وقالت المراكز الأمريكية لمكافحة الأمراض والوقاية منها (سي دي سي) -في وثيقة داخلية نشرت قبل أيام- إن السلالة دلتا -رُصدت للمرة الأولى بالهند- معدية كمرض جدري الماء، وهي أشد عدوى من نزلات البرد أو الإنفلونزا.

المصدر : الجزيرة مباشر + مواقع التواصل + وكالات

حول هذه القصة

المزيد من الأخبار
الأكثر قراءة