تدّخل لفض عراك فقُتل.. لحظة إصابة “ضحية الشهامة” المصري وتشييعه في جنازة مهيبة (فيديو)

جنازة حاشدة للمِعلم المصري حسين السميطي الذي تدخل لفض الشجار فقُتل (مواقع التواصل)
جنازة حاشدة للمِعلم المصري حسين السميطي الذي تدخل لفض الشجار فقُتل (مواقع التواصل)

تطورت مشاجرة بمنطقة المرج (شمال شرق القاهرة) إلى عراك بالأسلحة النارية والبيضاء استمرت لساعات، راح ضحيتها حسين السميطي الذي تدخل لفض الشجار ووصفه ناشطون ووسائل إعلام مصرية بـ”ضحية الشهامة”.

وتداول ناشطون مصريون ووسائل إعلام مقاطع مصورة للحظة إصابة السميطي والذي يتمتع بشعبية في المنطقة، أثناء المشاجرة التي وقعت بين باعة جائلين وأهالي المنطقة، أمس الخميس، قرب محطة مترو المرج.

ووفق وسائل إعلام محلية، تطورت مشادة كلامية بسبب خلاف على الوقوف للبيع أمام محل عصائر إلى عراك أشبه بحرب شوارع أسفر عن مقتل المجني عليه وإصابة 5 آخرين بجروح خطيرة بالإضافة لتحطيم عدد من المحلات.

ونقلت وسائل الإعلام عن شهود عيان قولهم إن “المِعلم” حسين السميطي كما يطلقون عليه -وهو أحد كبار المنطقة- تدّخل لحل الخلاف ففوجئ بعدد كبير من أنصار أحد الطرفين بحوزتهم أسلحة نارية وبيضاء وحاول التحدث معهم لكنه تلقى طلقًا ناريًا أودى بحياته وأصيب آخرون بجروح وكسور متباينة.

وألقت الشرطة القبض على 15 من طرفي الشجار وتحفظت على كاميرات المراقبة لتفريغها وتحديد المتهمين، بينما شيع مئات من أهالي منطقة المرج القديمة جثمان السميطي في جنازة مهيبة.

المصدر : الجزيرة مباشر + وسائل إعلام مصرية

حول هذه القصة

المزيد من الأخبار
الأكثر قراءة