جيش الاحتلال الإسرائيلي يقتل طفلا فلسطينيا جنوبي الضفة الغربية (صور)

الطفل الشهيد محمد مؤيد بهجت العلامي (مواقع التواصل)
الطفل الشهيد محمد مؤيد بهجت العلامي (مواقع التواصل)

قتل جيش الاحتلال الإسرائيلي، الأربعاء، طفلا فلسطينيا بالرصاص جنوبي الضفة الغربية المحتلة.

وأفادت وزارة الصحة الفلسطينية، في بيان مقتضب باستشهاد الطفل محمد مؤيد بهجت العلامي (12 عاما).

وأوضحت أنه استُشهد “متأثرا بجروح حرجة في الصدر أصيب بها برصاص الاحتلال، الأربعاء، في بلدة بيت أمر، شمال الخليل (جنوبي الضفة)”.

وفي وقت سابق الأربعاء، قالت الوزارة إن “إصابة خطيرة بالرصاص الحي في الصدر وصلت المستشفى الأهلي في الخليل”.

وأفاد شهود عيان آنذاك بأن قوة إسرائيلية أطلقت النار على مركبة فلسطينية عند مدخل بلدة “بيت أُمّر”، مما أدى إلى إصابة طفل بالرصاص، حسبما نقلت وكالة الأناضول.

ولم يعلق جيش الاحتلال الإسرائيلي على الفور على الحادث الذي وقع بينما كان الصبي يستقل سيارة مع والده بالقرب من مدينة الخليل جنوب الضفة الغربية.

وقال سكان محليون لوكالة رويترز إنه لم تكن هناك اضطرابات في المنطقة وقت إطلاق النار.

وتناقل ناشطون على مواقع التواصل الاجتماعي صورا من المكان أظهرت السيارة التي كان يستقلها الطفل ووالده وآثار الدماء.

ويوميا، تتواصل اعتداءات جيش الاحتلال الإسرائيلي بحق الفلسطينيين وممتلكاتهم في الضفة الغربية المحتلة، فيما تطالب السلطة الفلسطينية دون جدوى المجتمع الدولي بتوفير الحماية للشعب الفلسطيني تحت الاحتلال.

المصدر : الجزيرة مباشر + مواقع التواصل + وكالات

حول هذه القصة

المزيد من الأخبار
الأكثر قراءة