تشجيعا على التطعيم.. وزير فرنسي يحقن زميلته بلقاح كورونا (فيديو)

الوزير حقن زميلته أمام كاميرات التلفزيون في مستشفى نيكر بباريس (مواقع التواصل)
الوزير حقن زميلته أمام كاميرات التلفزيون في مستشفى نيكر بباريس (مواقع التواصل)

روّج وزيران في الحكومة الفرنسية للقاحات المضادة لفيروس كورونا المستجد على طريقتهما الخاصة، اليوم الثلاثاء، إذ أعطى أحدهما الجرعة للأخرى.

فوزير الصحة الفرنسي أوليفييه فيران طبيب أصلا، الأمر الذي جعله مؤهلا لحقن زميلته أوليفيا غريغوار، وزيرة الدولة للاقتصاد الاجتماعي.

وبينما كان يستعد لحقن زميلته أمام كاميرات التلفزيون في مستشفى نيكر بباريس، وجد فيران صعوبة في وضع قفاز جراحي لابتعاده عن الممارسة العملية.

لكن مريضته، وهي حامل وكانت تأخذ جرعتها الثانية من اللقاح اليوم الثلاثاء، قالت إنها ليست قلقة بخصوص قدراته المهنية. وأضافت الوزيرة “أثق فيه تماما”.

وبعد أن حقنها قالت غريغوار لفيران إنها لم تشعر بشيء، وخاطبته قائلة “لم تفقد موهبتك بعد”.

ويستهدف التطعيم أمام الكاميرات تشجيع الناس على أخذ اللقاح لتفادي ما حذر بعض مسؤولي الصحة العامة في فرنسا من أنه قد يتحول إلى موجة رابعة من الوباء.

وحتى الآن حصل نحو 60% من سكان فرنسا جرعة واحدة على الأقل من اللقاحات المضادة لكوفيد-19.

وسجلت فرنسا، اليوم الثلاثاء، 28 وفاة و26 ألف و871 ألف إصابة جديدة بفيروس كورونا المستجد خلال الساعات الـ24 الماضية، في ارتفاع كبير عن عدد الحالات التي سجلت أمس الإثنين والتي بلغت 5307 إصابات.

المصدر : الجزيرة مباشر + وكالات

حول هذه القصة

أكد الدكتور علي فطوم خبير اللقاحات والأستاذ بجامعة ميشيغان الأمريكية أن متحورات كورونا الموجودة خطيرة بالفعل إلا أن اللقاحات الموجودة قادرة على مواجهتها، موضحًا أن حدوث موجة جديدة سيرجع لعدم التلقيح.

17/7/2021

حذرت منظمة الصحة العالمية من متحور لامبدا لفيروس كورونا المستجد، قائلة إنه يعتبر أشد شراسة من المتحور دلتا، ويشكل ما نسبته 70% من الإصابات بفيروس كورونا في كل من تشيلي والأرجنتين.

المزيد من الأخبار
الأكثر قراءة