الرئيس التونسي يقيل وزير الدفاع ووزيرة العدل من منصبيهما

الرئيس التونسي قيس سعيد (غيتي)
الرئيس التونسي قيس سعيد (غيتي)

قال الرئيس التونسي قيس سعيد، اليوم الإثنين، إنه أعفى وزير الدفاع إبراهيم البرتاجي والمتحدثة باسم الحكومة والقائمة بأعمال وزيرة العدل حسناء بن سليمان من منصبيهما.

وأعلن سعيد، أمس الأحد، سيطرته على مقاليد السلطة في البلاد وتوليه السلطة التنفيذية وإقالة رئيس الوزراء هشام المشيشي وتجميد عمل البرلمان.

واتهم رئيس البرلمان راشد الغنوشي الرئيس قيس سعيد بالانقلاب على الثورة والدستور.

وقال بيان صادر عن الرئاسة التونسية ونشر على صفحتها على موقع التواصل الاجتماعي فيسبوك، اليوم الإثنين، إن سعيد أقال وزير الدفاع الوطني ووزيرة العدل بالنيابة من منصبيهما ابتداء من يوم أمس الأحد.

وأضاف البيان أن الكتاب العامين أو المكلفين بالشؤون الإدارية والمالية بالحكومة والوزارات سيواصلون تصريف أمورها إلى حين تسمية حكومة جديدة.

ومنذ صباح الإثنين، يشهد محيط البرلمان التونسي، عمليات كر وفر وتراشق بالحجارة بين المئات من مؤيدي ومعارضي قرارات الرئيس.

ويُنظر إلى تونس على أنها الدولة العربية الوحيدة التي نجحت في إجراء عملية انتقال ديمقراطي من بين دول عربية أخرى شهدت أيضًا ثورات شعبية أطاحت بالأنظمة الحاكمة فيها، ومنها مصر وليبيا واليمن.

لكن منذ يناير/ كانون ثان الماضي، تعيش تونس على وقع أزمة سياسية بين سعيد والمشيشي؛ بسبب تعديل وزاري أجراه الأخير ورفضه الرئيس.

المصدر : الجزيرة مباشر + وكالات

حول هذه القصة

المزيد من الأخبار
الأكثر قراءة