راشد الغنوشي: الرئيس انقلب على الدستور والشعب التونسي سيدافع عن الثورة (فيديو)

اتهم رئيس البرلمان التونسي راشد الغنوشي الرئيس قيس سعيد “بالانقلاب على الثورة والدستور” وذلك بعدما أعلن سعيد، مساء الأحد، تجميد عمل البرلمان وإقالة الحكومة.

وقال الغنوشي زعيم حزب النهضة “نحن نعتبر المؤسسات ما زالت قائمة وأنصار النهضة والشعب التونسي سيدافعون عن الثورة”.

وأكد في تصريحات لقناة الجزيرة مباشر “نعتبر مؤسسات الدولة التونسية الديمقراطية المنتخبة ما زالت قائمة، كمجلس النواب والحكومة وسائر المؤسسات”.

وأضاف “ما حصل هو انقلاب على الدستور لأن الدستور في حالة الطوارئ نفسها يفرض أن يكون مجلس النواب في حالة انعقاد دائم ويمنع حل الحكومة في هذه الحالة”.

وتابع “هذه الإجراءات باطلة وسنواصل عملنا ومجلس النواب منعقد حسب نص الدستور”.

واستطرد “لا يصح إلا الصحيح والشعب التونسي قام بثورة وليس انقلابا، وهذه الثورة لها شبابها ونساؤها ومثقفوها وستدافع عن نفسها، ولذلك نحن ندعو إلى التراجع عن هذه القرارات الخاطئة لأنها ستدخل الشعب التونسي في ظلمات”.

وأوضخ الغنوشي “أنا متأكد أن الديمقراطية ستعود في تونس، وهذه القرارات تعيد الشعب التونسي إلى عهد الاستبداد وسلطة الرأي الواحد وهذا ما ثار عليه الشعب”.

ودعا الغنوشي الشعب التونسي إلى أن يقف مع ثورته وأن يناضل نضالا سلميا لاستعادة الديمقراطية التي ألغاها هذا البيان، على حد تعبيره.

وأعلن قيس سعيد عن توليه السلطة التنفيذية بمساعدة رئيس حكومة سيُعيّنه بالإضافة إلى تجميد اختصاصات البرلمان.

وخلال اجتماع مع قيادات عسكرية، قال سعيد إنه قرر إعفاء رئيس الحكومة هشام المشيشي من مهامه، بحسب بيان نشرته صفحة الرئاسة التونسية على فيسبوك.

وأضاف أنه قرر أيضا رفع الحصانة عن كل أعضاء مجلس نواب الشعب (البرلمان) وأن يتولى النيابة العمومية بنفسه.

وقال الرئيس “لم نكن نريد اللجوء للتدابير على الرغم من توفر الشروط الدستورية ولكن في المقابل الكثيرون شيمهم النفاق والغدر والسطو على حقوق الشعب”.

وأضاف “انبه من يفكرون في اللجوء للسلاح، وأحذرهم أن من يُطلق رصاصة ستجابهه القوات المسلحة بالرصاص”.

وشهدت تونس، اليوم، احتجاجات شعبية مناهضة لكل من المنظومة الحاكمة والمعارضة.

المصدر : الجزيرة مباشر + وكالات

حول هذه القصة

احتجاجات في تونس تزامنا مع الذكرى 64 للجمهورية

تجمع المئات من المحتجين في محيط مقر البرلمان التونسي داعين إلى تنحي الحكومة وحل البرلمان، ضمن تحركات دعا إليها -قبل أيام- ناشطون عبر مواقع التواصل الاجتماعي، بالتزامن مع اتساع رقعة جائحة فيروس كورونا.

Published On 25/7/2021
احتجاجات تونس

قال فتحي العيادي الناطق باسم حركة النهضة إن مجموعات تسلك سلوكًا خارجًا على القانون أجّجت الموقف عبر النهب والحرق والتدمير، مشيرًا إلى أن بلاده تعيش تجربة ديمقراطية رائدة ولا ترى حرجًا في حرية الاحتجاج

Published On 25/7/2021
المزيد من الأخبار
الأكثر قراءة