“الشباب فقدوا الثقة في الدعاة ووعظهم”.. فما العمل؟ (فيديو)

الدكتور عمر عبد الكافي (الجزيرة مباشر)
الدكتور عمر عبد الكافي (الجزيرة مباشر)

طرح أحد متابعي الجزيرة مباشر سؤالا على الداعية الإسلامي الدكتور عمر عبد الكافي تتعلق بفقدان الشباب الثقة في الشيوخ وحديثهم وما الذي يجب فعله حيال ذلك.

وفي معرض رده على تلك المسألة شبه الدكتور عمر عبد الكافي العالم بالبحر ذي الفوائد الكثيرة مثل اللؤلؤ والسمك والملح وغيرها، كما أنه يحتوي على حيتان وأسماك القرش أيضا، مضيفا “لكن الإنسان لا ينظر للبحر حين يريد أن يعبره بأن الحوت سيبتلعه أو أن القرش سيفترسه أو أن السفينة ستغرق”.

وذكّر الدكتور عبد الكافي بقول للشيخ أبي حامد الغزالي في هذا السياق حيث قال “انظر إلى قولي ولا تنظر إلى عملي، ينفعك قولي ولا يضرك تقصيري”.

وأوضح أن المسلم ينبغي أن يأخذ من كلام العالم ما يستطيع أن يطبقه، أما تشويه صورة العلماء “فهو عمل بعض الذين يكرهون دين الله سواء من المحسوبين على المسلمين أو من غيرهم” حسب قوله.

وتابع “قيل في رواية أن عالما أثيرت حوله الشبهات والشائعات فانفض المريدون من حوله، وإذا بتابع له يأتي في الصباح بدفتره فقال له العالم: لِمَ لمْ تنصرف مع بقية إخوانك؟ فقال: أنا تبعتك باعتبارك بشرا وليس نبيا، وكعالم تعلمني الدين ولست نبيا معصوما من الخطأ”.

وأردف الدكتور عبد الكافي “إن كل ابن آدم خطاء وحتى لو أخطأ العالم، فهناك أناس من كثرة خيرهم يغفر لهم ما لا يغفر لغيرهم، ونصح بأن نمسك ألسنتنا عن العلماء ولا نجر لهذه الدعاوى التي تريد التشكيك في العلماء والدعاة وكل من يأخذون بأيدي المسلمين إلى الخير”.

المصدر : الجزيرة مباشر

حول هذه القصة

المزيد من الأخبار
الأكثر قراءة