نبتة الأزولا.. نازح سوري يوفر بديلا طبيعيا للأعلاف الصناعية وبتكلفة أقل (فيديو)

تمكن النازح السوري إبراهيم الحمود من زراعة نبتة الأزولا بأقل التكاليف كبديل طبيعي للعلف الحيواني، ويشجع مربي المواشي على زراعتها في ظل تردي الأوضاع الاقتصادية.

نجح الحمود في إنتاج ستة كيلوغرامات يوميًا من النبتة لإطعام المواشي، مستفيدًا من قلة التكلفة المترتبة عليه في إنتاج النبتة وغلاء الأعلاف على المزارعين في السوق.

وشجع الحمود على زراعة هذه النبتة لما تلبيه من حاجة للمزارعين إلى جانب قلة التكلفة وسرعة الإنتاج وسهولته.

وأشار إلى أن المزارع لا يتمكن من شراء الأعلاف بتكلفة 400 دولار أمريكي لإطعام ماشيته، لهذا فإن الأزولا شكّلت بديلًا عمليًا في ظل الغلاء واستمرار المعارك والقصف من فترة لأخرى.

ويلجأ السوريون في بلدة ابديتا بجبل الزاوية جنوب إدلب لحلول بديلة يواجهون من خلالها حالة الغلاء التي يعاني منها قطاع الأعلاف، خاصة وأن معظم السكان في المنطقة يعتاشون على الزراعة وتربية الماشية.

الحل البديل تمثل في نبتة الأزولا، وهي نبتة قد استجلبها أهالي المنطقة بعد عدة محاولات فاشلة من مصر، وهي طحالب يتم استنباتها فوق أسطح المنازل أو الأراضي الزراعية.

المصدر : الجزيرة مباشر

حول هذه القصة

المزيد من الأخبار
الأكثر قراءة