القبض على موظفي مطعم رفض منح الشرطة شطائر برغر مجانية (فيديو)

سلسلة مطاعم برغر "جوني وجوغنو" عمرها 6 سنوات ولها 3 أفرع في لاهور (مواقع التواصل)

سئم أصحاب سلسلة مطاعم للوجبات السريعة في باكستان من الفساد في إنفاذ القانون فقرروا تحقيق العدالة عبر وسائل التواصل الاجتماعي.

فقد اعتاد ضباط الشرطة المحليون على الحصول على طعام مجاني من موظفي المطعم الخائفين، وعندما أبدوا مقاومة ألقت الشرطة القبض على 19 من موظفي المطعم وألقوا بهم في السجن.

وقرر صاحب المطعم اتخاذ الإجراء الوحيد الذي شعر أنه لم يفعله فبدأ مناشداته عبر الإنترنت من أجل تحقيق العدالة وسلط الرجل الضوء على فساد الشرطة المستمر في البلاد، ونجح بالفعل تأجيج القضية وإشعال الغضب العام ضد الفساد.

وتم بالفعل إيقاف 9 من ضباط الشرطة في لاهور شرقي البلاد، كما تم إطلاق سراح عمال المطعم المسجونين، وتعهد مسؤولو الشرطة المحلية بتحسين سلوك تطبيق القانون.

وقال جوهر إقبال الرئيس التنفيذي لسلسلة مطاعم (جوني وجوغنو) التي تبيع البرغر واللفائف وعصير الليمون في 3 مواقع في لاهور “لقد أذهلنا رد الفعل الذي تلقيناه. في غضون ساعات، نشر العملاء الكلمة مع العديد من الرسائل التي تحدثوا فيها إلى السلطات العليا نيابة عنا”.

وأمر قائد شرطة الإقليم إنعام غني باتخاذ إجراءات ضد الضباط، وقال في بيان “الضباط والأفراد المتورطون في أنشطة غير مشروعة لا يستحقون أي تسامح. كلهم سيعاقَبون”.

وضربت تلك الواقعة على وتر حساس في بلد كان فساد الشرطة فيه مشكلة مستمرة بما في ذلك الجرائم الأكثر خطورة مثل القتل خارج نطاق القضاء والوحشية.

وأثارت الانتهاكات الصغيرة غضب الناس في لاهور أيضًا. وغالبًا ما اتهمت الشركات الصغيرة هناك الشرطة وكذلك مسؤولي الضرائب وغيرهم من المسؤولين بالمطالبة بمزايا مثل الطعام المجاني أو الخصومات الباهظة.

ولاهور هي عاصمة مقاطعة البنجاب، أكثر المقاطعات ازدهارًا وسكانًا في باكستان، حيث تشتهر الشرطة بشكل خاص بالفساد والانتهاكات. وكان رئيس الوزراء عمران خان، قد وعد بإصلاح الشرطة خلال حملته الانتخابية عام 2018.

المصدر : الجزيرة مباشر + نيويورك تايمز

حول هذه القصة

المزيد من الأخبار
الأكثر قراءة