توجيه تهمة الإرهاب لمنفذ عملية دهس قتل فيها 4 من أسرة مسلمة بكندا

قتلت الجدة والأب والأم والابنة وأصيب الابن بجروح خطيرة (مواقع التواصل)

أعلنت النيابة الكندية، اليوم الإثنين، خلال جلسة أمام محكمة لندن في أونتاريو توجيه تهمة الإرهاب إلى المشتبه بتنفيذه عملية دهس أسفرت عن مقتل أربعة أفراد من عائلة مسلمة قبل أسبوع في كندا.

وكانت أربع تهم بالقتل العمد ومحاولة قتل وجهت إلى المشتبه به ناتانيال فيلتمان (20 عاماً) خلال جلسة أولى الأسبوع الماضي بعد الهجوم الذي وصفه رئيس الوزراء الكندي غاستن ترودو بالعمل “الإرهابي”.

وقالت شرطة الخيالة الكندية الملكية (الشرطة الفيدرالية) في بيان بعد الجلسة، إن “المدعين العامين على المستويين الفدرالي والإقليمي وافقوا على الشروع في إجراءات تتعلق بالإرهاب معتبرين أن جرائم القتل ومحاولة القتل تشكل أيضًا نشاطًا إرهابيًا”.

الضحايا امرأتان تبلغان من العمر 74 و44 عاما، ورجل (46 عاما) وفتاة (15 عاما) (رويترز)

وقال الشاب الذي ليس لديه أي سجل جنائي، إنه لم يعين محاميا حتى الآن. ولدى توقيفه كان يرتدي سترة تشبه السترات الواقية من الرصاص.

ووفقًا لشرطة لندن فإن فيلتمان هاجم عمدًا عائلة مسلمة من أصول باكستانية بشاحنته الصغيرة في إطار “عمل مدبر ومخطط له بدافع الكراهية”.

وتعرض خمسة أفراد من أسرة واحدة للدهس عندما كانوا ينتظرون لعبور طريق في مدينة لندن على بعد 200 كلم جنوب غرب تورونتو.

وحسب الشرطة الكندية، فإن الضحايا امرأتان تبلغان من العمر 74 و44 عاما، ورجل (46 عاما) وفتاة (15 عاما) فيما نجا فرد واحد من الأسرة وهو صبي يبلغ 9 سنوات.

المصدر : الجزيرة مباشر + وكالات

حول هذه القصة

المزيد من الأخبار
الأكثر قراءة