صحيفة إسرائيلية تبث لقطات غير مسبوقة لاعتداء وحشي على أسرى مكبّلين بسجن النقب (فيديو)

تعتقل إسرائيل في سجونها نحو 4400 أسير فلسطيني، بينهم 40 سيدة (مواقع التواصل)
تعتقل إسرائيل في سجونها نحو 4400 أسير فلسطيني، بينهم 40 سيدة (مواقع التواصل)

أظهرت لقطات غير مسبوقة نشرتها صحيفة (هآرتس) الإسرائيلية تعرّض العشرات من الأسرى الفلسطينيين للضرب العنيف والركل والسحل داخل سجن النقب الصحراوي على يد حراس السجن الإسرائيليين.

وكشفت كاميرات مراقبة من داخل سجن الاحتلال اعتداء “وحشيًا” ضد الأسرى الفلسطينيين في فيديو ينشر لأول مرة ويوثق ما يعانيه المعتقلون من اضطهاد شبه يومي داخل السجون الإسرائيلية.

ووفق تحقيق صحفي نشرته (هآرتس) أمس الخميس، فإن الاعتداء الوحشي الموثَّق في الفيديو قد وقع في سجن النقب الصحراوي، بتاريخ 24 مارس/آذار 2019، وقد أُصيب عدد كبير من السجناء بجروح خطيرة ونُقل بعضهم إلى المستشفى.

وأوضحت الصحيفة أنه بعدما طُعِنَ حارسان في سجن النقب، تعرض 55 أسيرًا للضرب من قبل الحرس الذين قمعوا الأسرى وتركوهم مكبلين بالأصفاد على الأرض لساعات بعد الهجوم عليهم وإلقاء القنابل الصوتية والرصاص المطاطي تجاههم، في حين لم يحاسب أي منهم وأغلقت القضية.

كما وثقت كاميرات المراقبة عددا من السجانين يعتدون بشكل همجي ووحشي على الأسرى باللكمات والعصي والركلات، من دون استفزاز من جانب الأسرى.

وبعد ذلك تم تجميع الأسرى وتكبيلهم وإلقاؤهم أرضًا في ساحة القسم بين الخيام حيث ضُربوا بالعصي ومُنع الأسرى من التحرك أو التكلم وبقوا في هذا الوضع لساعات طويلة.

وذكرت هآرتس أن التوتر بين السجناء الفلسطينيين وحراس السجن كان في ذروته في ذلك الوقت بعد قرار مصلحة السجون تركيب أنظمة تكنولوجية في السجن لمنع المكالمات الهاتفية المهربة.

وذكر نادي الأسير الفلسطيني أن هذا الاقتحام الهمجي الذي نفذته قوات القمع بحق الأسرى في سجن النقب يعد الأعنف منذ أكثر من عشر سنوات وأصيب فيه العشرات من الأسرى بإصابات مختلفة.

معاناة مستمرة

وتواصل سلطات الاحتلال الإسرائيلي سياسة التنكيل بحق الأسرى والمعتقلين الفلسطينيين إذ يعاني معظمهم بسبب الانتهاكات في السجون الإسرائيلية خاصة بعد انتشار وباء فيروس كورونا.

واعتقلت قوات الاحتلال الإسرائيلي 4 آلاف و634 فلسطيني خلال عام 2020، من بينهم 543 طفلا و128 من النساء وفق متابعة المؤسسات الحقوقية الخاصة بشؤون الأسرى.

وتشير مؤسسات الأسرى وحقوق الإنسان ومنها (هيئة شؤون الأسرى والمحررين، ونادي الأسير الفلسطيني، ومؤسسة الضمير لرعاية الأسير وحقوق الإنسان، ومركز معلومات وادي حلوة-سلوان) إلى أن عدد الأسرى والمعتقلين الفلسطينيين في سجون الاحتلال بلغ حتى نهاية ديسمبر/كانون الأول عام 2020، نحو 4 آلاف و400 أسير، منهم بينهم 40 امرأة.

المصدر : الجزيرة مباشر + مواقع التواصل

حول هذه القصة

قال محمود الزهار عضو المكتب السياسي لحركة حماس إن سبب تعليق (مسيرة الأعلام) هو رئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتنياهو، والذي أراد أن يُحرج الوضع السياسي داخل إسرائيل، وأن يقلب الطاولة على الحكومة.

7/6/2021
المزيد من الأخبار
الأكثر قراءة