في لحظة وصفت بالتاريخية.. رفع أذان المغرب فوق جسر لندن (فيديو)

جسر لندن الشهير في العاصمة البريطانية (غيتي)
جسر لندن الشهير في العاصمة البريطانية (غيتي)

شارك عدد كبير من أفراد الجالية الإسلامية في بريطانيا، اللحظات الأولى لرفع أذان المغرب من أعلى جسر لندن الشهير، قبل تناول وجبة الإفطار يوم 25 رمضان، الذي نظمه منتدى الأديان (تاورهاميلتس).

ووصف الحاضرون المشهد بأنه تاريخي ولحظة نادرة، معتبرين أن الإفطار الذي تضمن مشاركة شخصيات مشهورة من مختلف الأديان والسياسيين كان مميزًا.

وشارك حساب مدينة لندن مقطع الفيديو الذي تم تداوله على نطاق واسع على موقع تويتر وسط احتفاء باللحظات غير المعتادة.

كما تفاعل تفاعل المغردون البريطانيون مع هذا الحدث، حيث اعتبر الناشط نيل جيمسن المعروف في المملكة البريطانية بأعماله المجتمعة والتطوعية، بأن هذه البادرة  التاريخية برفع الأذان من أعلى جسر لندن، سيكون بداية لمزيد من التلاقي بين الثقافات والأديان.

وقام المؤذن قاضي شفيق الرحمن البريطاني من أصل بنغالي، والبالغ من العمر35 عامًا المقيم في لندن برفع الأذان بنسخة مستوحاة من أذان الحرم المكي.

وكان شفيق الرحمن قد قام أيضا العام الماضي برفع الأذان في (كناري وارف) بلندن، في قلب الحي المالي بالمدينة. وهو الأمر الذي خلف ردود فعل إيجابية عند الجالية المسلمة في بريطانيا.

وقال شفيق الرحمن الذي اصبح من أكثر المؤذنين المعتمدين في بريطانيا لرفع الأذان في المساجد والمناسبات في العاصمة الإنجليزية إن الردود التي تلقاها عبر وسائل التواصل الاجتماعي ألهمته ضرورة مواصلة أدائه العام.

وأضاف “كان تأثير الأذان مذهلاً، الفيديو وصل إلى ملايين المشاهدين”.

المصدر : مواقع التواصل الاجتماعي

حول هذه القصة

قال نائب الرئيس العام لمؤسسة المجتمع الإسلامي في أوربا، حقي جيفتشي، إن معاداة المسلمين في الغرب ظاهرة عابرة وعرضية وستنتهي في يوم من الأيام ولن يبقى إلا التعايش والسلام.

4/5/2021
المزيد من الأخبار
الأكثر قراءة