شاهد: القنصل البريطاني بالقدس يطالب بالعدالة لأهالي حي الشيخ جراح.. ومغردون يذكرونه بوعد بلفور

مناشدات واسعة لإنقاذ حي الشيخ جراح في القدس المحتلة من سيناريوهات التهويد (مواقع التواصل)
مناشدات واسعة لإنقاذ حي الشيخ جراح في القدس المحتلة من سيناريوهات التهويد (مواقع التواصل)

قال القنصل البريطاني العام في القدس فيليب هول إن سكان حي الشيخ جراح بالقدس مهددون بالإخلاء القسري بموجب قانون لا يسري إلا على سكان القدس الشرقية.

وأضاف هول بعد جولة له في حي الشيخ جراح، أن حوالي 19 أسرة وما يقارب من87 شخصًا مهددون بالإخلاء، وجزء كبير من هذه العائلات فقدوا منازلهم عام 1948 وانتقلوا للشيخ جراح بعد أن بنت لهم الأونروا منازل جديدة.

 

وأوضح هول أن عمليات الإخلاء والهدم هي المشكلة الأكبر في وقت يتم فيه تخصيص 13% من أراضي القدس الشرقية لأعمال البناء الفلسطينية ومعظمها أصبح ممتلئ، بينما 35% من الأرضي تخصص لبناء المستوطنات الإسرائيلية.

وتابع أن موقف المملكة المتحدة واضح في القدس الشرقية محتلة وتم ضمها بشكل غير قانوني، واعتبر أن قوانين استرداد الملكية والتخطيط وتنفيذها في القدس الشرقية غير عادل ومجحف.

وأشار إلى أن إسرائيل تنتهك بهذه القوانين التزامها كدولة احتلال، مضيفًا أنه لم يفت الأوان لتحقيق العدالة لسكان القدس الشرقية.

ولاقت تصريحات القنصل البريطاني تفاعلًا واسعًا من جانب المغردين الفلسطينيين والعرب عامة وتباينت آراؤهم.

وركز عدد من الإعلاميين الفلسطينيين في تغريداتهم على تذكير القنصل بموقف بلاده من القضية الفلسطينية، وخاصة “وعد بلفور” الذي كان السبب الرئيسي في نكبة فلسطين، وعدم اعتراف المملكة البريطانية بهذا الخطأ التاريخي إلى يومنا هذا.

وأكد مغردون آخرون أن ما يقع في القدس اليوم  دليل على أن وعد بلفور ما زال مستمرا، وإن بأشكال ومواقف مختلفة.

وفي المقابل، رأي فريق آخر من المغردين أن تصريحات القنصل من الناحية السياسية جيدة ومقبولة، ولا تتماهى مع ممارسات اليمين الإسرائيلي، في وقت تصمت فيه أنظمة وسفراء دول عربية لدى إسرائيل وفي الأراضي الفلسطينية المحتلة إزاء ما يجري في القدس.

 

يذكر أن العديد من المواقع في القدس الشرقية بما في ذلك باحة المسجد الأقصى وحي الشيخ  جراح شهدت خلال الأيام الماضية مواجهات عنيفة بين المقدسيين وقوات الأمن الإسرائيلية.

وتصدرت حملة ” #أنقذوا_حي_الشيخ_جراح” منصات التواصل عربيًا تزامنًا مع مهلة حددتها المحكمة العليا الإسرائيلية لأهالي الحي والمستوطنين للتوصل إلى اتفاق رفضته العائلات الفلسطينية.

وكانت المحكمة الإسرائيلية قد أمهلت أهالي حي الشيخ جراح والمستوطنين حتى، الخميس المقبل، للتوصل إلى الاتفاق القاضي بـ “الاعتراف بملكية الأرض للمستوطنين مع بقاء العائلات كمستأجرين محميين وتسجيل العقد باسم شخص من العائلة وعند وفاته يستلم المستوطن العقار”.

وتقضي التسوية المزعومة إيجاد آلية لدفع بدل إيجار للمستوطنين بأثر رجعي لكن عائلات حي الشيخ جراح رفضوا الاتفاق باعتباره اعترافا بملكية المستوطنين للأراضي.

المصدر : الجزيرة مباشر + مواقع التواصل الاجتماعي

حول هذه القصة

المزيد من الأخبار
الأكثر قراءة