خاصية جديدة من فيسبوك وإنستغرام بشأن علامات الإعجاب على المنشورات

توقع انستغرام أن يكون صنّاع المحتوى الصغار الأكثر نفورا من إخفاء أعداد علامات الإعجاب (رويترز)
توقع انستغرام أن يكون صنّاع المحتوى الصغار الأكثر نفورا من إخفاء أعداد علامات الإعجاب (رويترز)

أعلنت منصتا فيسبوك وإنستغرام عن مخطط لإضافة ميزة تسمح للمستخدمين بوقف عرض أرقام علامات “الإعجاب” على منشوراتهم، ما يحررهم من السعي لتحقيق مكانة معينة من خلال رضا الآخرين.

وقال آدم موسيري رئيس إنستغرام في بيان، اليوم الأربعاء، إن المنصتين ستوفران للمستخدمين إمكانية وقف تعداد علامات الإعجاب بشكل كامل أو الابقاء عليها لأنفسهم فقط.

وأضاف أنه “سيكون بإمكان الناس تقرير ما إذا كانوا يريدون أن يروا عدد علامات الإعجاب أم لا”.

وأوضح أن الأدوات التي ستتم إضافتها ستسمح للمستخدمين بوقف زر “علامة الإعجاب” سواء على المشاركات الفردية أم غيرها.

وتوقع موسيري أن يكون صنّاع المحتوى الصغار الذين يحاولون كسب المعجبين الأكثر نفورا من إخفاء أعداد علامات الإعجاب، لأنهم يسعون في العادة الى تعزيز شعبيتهم من خلال إظهار عدد الأشخاص المعجبين بمنشوراتهم.

وقال إن اختبارا أوليًّا لهذه الخاصية أظهر أن عدد مشاركات بعض الاشخاص ازدادت بعدما أزيل احتمال أن يتم الحكم على منشوراتهم من خلال الجمهور.

وسبق أن سمحت منصة إنستغرام لمستخدميها بإخفاء عدد “علامات الإعجاب”.

ونقلت وكالة الأنباء الفرنسية عن متحدث باسم فيسبوك، في أبريل/نيسان الماضي، أن التطبيق بدأ “عام 2019 في إخفاء عدد علامات الإعجاب لمجموعة صغيرة من الناس لفهم ما إذا كان ذلك يخفف بعض الضغط عند النشر على إنستغرام”.

وأضاف أن بعض الأشخاص وجدوا أن هذا الأمر مفيد، ولكن البعض ظل “راغبًا برؤية مثل هذه الأعداد حتى يتمكنوا من تتبع ما هو رائج”.

ويشير خبراء الى ان أعداد علامات الإعجاب على الشبكات الاجتماعية وما يمكن أن ترمز له على صعيد مكانة أو قيمة الأشخاص تثير مخاوف تتعلق بالصحة العقلية.

ويقول بعضهم إن السعي لحصد “علامات الإعجاب” بنهم يمكن أن يسبب إدمانا وأن تكون له آثار مدمرة خاصة في أوساط الشباب.

وقال فيسبوك إنه يعمل مع مختصين لفهم كيف يمكن لبعض التعديلات -مثل ميزة إخفاء عدد علامات الإعجاب المتوافرة على إنستغرام- أن تدعم المستخدمين، مع إتاحة أدوات تحكم لكيفية انخراطهم في استخدام الشبكات الاجتماعية.

المصدر : الجزيرة مباشر + وكالات

حول هذه القصة

ذكرت تقرير لشبكة “إن بي سي نيوز” الأمريكية أن تقييم تطبيق فيسبوك على متاجر التطبيقات تراجع بعد حملة بدأها نشطاء على مواقع التواصل الاجتماعي بسبب سياساته بحظر منشورات وحسابات تتحدث عما يحدث في فلسطين.

23/5/2021

أثارت منصة إنستغرام موجة من الغضب بتعطيلها وسمي القدس والاقصى بعد التفاعل الكبير الذي شهدته المنصة مع أحداث القدس والمسجد الأقصى، كما أعلن العديد من الناشطين إيقاف حساباتهم على إنستغرام.

المزيد من الأخبار
الأكثر قراءة