“هي حلال كده؟ أنا مشقتش بيها”.. مصرية متعففة تشعل منصات التواصل (فيديو)

رغم حاجتها الشديدة للمال لأنها تربي أيتاما فإنها حريصة على ألا تأخذ ما تعتقد أنه ليس من حقها (مواقع التواصل)
رغم حاجتها الشديدة للمال لأنها تربي أيتاما فإنها حريصة على ألا تأخذ ما تعتقد أنه ليس من حقها (مواقع التواصل)

أثارت امرأة مصرية بسيطة ظهرت في إحدى برامج المسابقات إعجاب الكثيرين عبر منصات التواصل لتعففها وحرصها على التأكد من مصدر المال الذي كسبته.

وكان المذيع المصري أحمد رأفت -والمعروف بمذيع الشارع- قد نشر على صفحته فقرة من برنامج المسابقات الذي يقدمه في رمضان لهذه المرأة ، إذ يهدف البرنامج لمساعدة بعض المحتاجين من خلال توجيه أسئلة سهلة لهم ثم إعطائهم مبالغ من المال.

وكتب المذيع معلقًا على الفيديو “صدمتنا من رد فعلها، سألتنا الفلوس دي حلال ولا حرام قبل ما تأخذهم”.

ورغم حاجة هذه المرأة  الشديدة للمال لأنها تربي أيتامًا كما تقول فإنها كانت حريصة كل الحرص على ألا تأخذ ما تعتقد أنه ليس من حقها لأنها لم “تشقى به”، على حد تعبيرها.

وحظي المقطع بتفاعل واسع عبر المنصات المصرية والعربية وكتب أحد المدونين “الفيديو دا أهم فيديو تشوفه في رمضان السنة دي، ورسائله مزلزلة لقيم كثيرة سائدة وظاهرة وصوتها عالي في المجتمع”.

وأضاف “صفعة على وجه الغرور والاستحلال والتباهي والشره، ونموذج مبهر للتعفف والحرص على المطعم الحلال والطيبة والرضا والطاقة الروحية الجميلة العابرة للزمان والمكان”.

وكتبت إحدى المغردات “هالفيديو إهداء لكل فاسد استنفع من مكانه برشوة ولا مناقصة ولا أخذ بدل ما يستحقه ولا بصم وما داوم ومعاشه كامل. ياليت يجاوب نفسه: هي حلال كده؟”

وأعاد كثيرون نشر المقطع مستشهدين بالآية القرآنية من سورة البقرة “لِلفُقَراءِ الَّذينَ أُحصِروا في سَبيلِ اللَّهِ لا يَستَطيعونَ ضَربًا فِي الأَرضِ يَحسَبُهُمُ الجاهِلُ أَغنِياءَ مِنَ التَّعَفُّفِ تَعرِفُهُم بِسيماهُم لا يَسأَلونَ النّاسَ إِلحافًا وَما تُنفِقوا مِن خَيرٍ فَإِنَّ اللَّهَ بِهِ عَليمٌ”.

المصدر : الجزيرة مباشر + مواقع التواصل

حول هذه القصة

يُعدّ شهر رمضان من أكثر شهور السنة بركة، فقد اختصه الله بأن أُنزل فيه القرآن الكريم، وكان جبريل عليه السلام يُدارس النبي ﷺ القرآن في رمضان، مما يدلّل على استحباب مُدارسة القرآن وتلاوته في رمضان.

المزيد من الأخبار
الأكثر قراءة