صورة عن عناق في زمن كورونا تفوز بجائزة أفضل صورة صحفية

قالت اللجنة إن الصورة ترمز للأمل (تويتر)
قالت اللجنة إن الصورة ترمز للأمل (تويتر)

فازت صورة لامرأة مسنّة تعانق ممرضة تلف نفسها بغطاء بلاستيكي واق بجائزة “وورلد برس فوتو” لعام 2021.

ورأت لجنة تحكيم المسابقة العريقة في مجال التصوير الصحفي أن الصورة، التي التقطها المصور الدنماركي مادس نيسن، تمثل رمزا “للأمل”.

وتجسد صورة نيسن أول عناق بعد عزلة طويلة استمرت خمسة أشهر لامرأة تبلع 85 عاما في دار للمسنين في ساو باولو مع ممرضة تلف نفسها بغطاء بلاستيكي واق من فيروس كورونا في أغسطس/ آب الماضي.

وقال كيفن وي لي عضو لجنة التحكيم إن “الصورة التي ترمز لكوفيد-19 تخلد اللحظة الأروع في حياتنا، في كل مكان” وتجسد “الضعف والانسلاخ والبقاء” في نفس الوقت.

ونقلت صحيفة “بوليتيكن” الدنماركية عن نيسن، الذي حصل على الجائزة أيضا عام 2015، أن الصورة تمثل له “قصة أمل وحب في اللحظات الأصعب”.

كما نال المصور الدنماركي أيضا الجائزة الأولى “للصورة المفردة” في فئة “الأخبار العامة”.

وتنافس نحو 4300 مصور من مختلف أنحاء العالم للحصول على الجائزة وأرسلوا أكثر من 74 ألف صورة، رشح أعضاء لجنة التحكيم منها 45 صورة للتصفية النهائية.

وأقيمت حفلة توزيع الجوائز هذا العام عبر الإنترنت بسبب القيود المتصلة بجائحة فيروس كورونا المستجد.

المصدر : الجزيرة مباشر + الفرنسية

حول هذه القصة

نشرت الدبلوماسية والناطقة باسم الحكومة البريطانية في الشرق الأوسط وشمال أفريقيا، روزي دياز، صورة لخريطة العالم مقلوبة، وذلك في إشارة لحالة الاضطراب التي تشهدها مناطق كثيرة حول العالم بسبب كورونا.

4/2/2021
المزيد من الأخبار
الأكثر قراءة