تركيا وليبيا تجددان تمسكهما باتفاق ترسيم الحدود البحرية شرق المتوسط

تم توقيع 5 اتفاقيات شراكة بين تركيا وليبيا بحضور أردوغان والدبيبة في أنقرة (الأناضول)
تم توقيع 5 اتفاقيات شراكة بين تركيا وليبيا بحضور أردوغان والدبيبة في أنقرة (الأناضول)

قال الرئيس التركي رجب طيب أردوغان، اليوم الإثنين، بعد لقائه برئيس الوزراء الليبي عبد الحميد الدبيبة في أنقرة إن تركيا وليبيا ملتزمتان باتفاق لترسيم الحدود البحرية في شرق المتوسط أبرم في عام 2019.

وأضاف أردوغان في مؤتمر صحفي “يضمن الاتفاق البحري الموقع بين تركيا وليبيا المصالح الوطنية ومستقبل البلدين… أكدنا اليوم عزمنا بشأن هذه القضية”.

وقال الدبيبة من جهته “في ما يتعلق بالاتفاقيات الموقعة بين بلدينا وخاصة تلك المتعلقة بترسيم الحدود البحرية، فإننا نؤكد أن هذه الاتفاقيات تقوم على أسس صحيحة وتخدم مصالح بلدينا”.

وتحدد هذه الاتفاقية التي لا تعترف بها الدول الأخرى المطلة على شرق البحر المتوسط، الحدود البحرية بين تركيا وليبيا في منطقة غنية بالغاز الطبيعي.

وأبرمت أنقرة هذه الاتفاقية البحرية مع حكومة الوفاق الليبية السابقة التي كانت تحظى باعتراف الأمم المتحدة ومقرها طرابلس، عندما واجهت الأخيرة هجومًا لقوات يقودها اللواء المتقاعد خليفة حفتر.

ودعت اليونان، التي تعارض الاتفاق البحري بين طرابلس وأنقرة، إلى إلغاء الاتفاق عندما أعادت فتح سفارتها في ليبيا بعد سبع سنوات من إغلاقها.

وأدت حكومة الوحدة الليبية الجديدة اليمين في 15 من مارس/آذار وتسلمت السلطة بعد سنوات من النزاع وبرعاية الأمم المتحدة، وهي مكلفة بقيادة المرحلة الانتقالية حتى تنظيم انتخابات وطنية في نهاية ديسمبر/كانون الأول.

والإثنين، وصل وفد حكومي ليبي برئاسة الدبيبة يضم 14 وزيرا ورئيس الأركان محمد الحداد، إلى تركيا للمشاركة في الاجتماع الأول لمجلس التعاون الاستراتيجي.

المصدر : الجزيرة مباشر + وكالات

حول هذه القصة

قال الأميرال جهاد يايجي، رئيس أركان القوات البحرية التركية السابق، ومدير مركز بهجة شهير إن شق قناة اسطنبول لا يتعارض مع اتفاقية “مونترو” التي تحكم حركة الملاحة البحرية عبر مضيق البوسفور.

7/4/2021
المزيد من الأخبار
الأكثر قراءة