شعر به سكان 12 ولاية.. زلزال بقوة 6 درجات يضرب الجزائر ويخلف إصابات وانهيارات (فيديو)

إنهيار جزئي لمنازل قديمة إثر هزة أرضية بولاية بجاية في الجزائر (وكالة الأنباء الجزائرية)

ضرب زلزال بقوة 5.9 درجات على مقياس ريختر ولايتي بجاية وجيجل شرقي الجزائر، اليوم الخميس، شعر به سكان 12 ولاية، وأسفر عن إصابة 6 أشخاص وانهيار جزئي لمبانٍ قديمة، حسبما أفاد بيان حكومي.

ووفق بيان مركز البحث في الفلك والفيزياء الفلكية والجيوفيزياء (حكومي)، فإن الهزة الأرضية ضربت ولاية بجاية حوالي الساعة الثانية صباحا بالتوقيت المحلي (الواحدة بتوقيت غرينتش).

وحدّد مركز الهزة على بعد 28 كيلومترا شمال شرقي منطقة رأس كاربون بالولاية (في البحر المتوسط)، بينما أظهرت مقاطع فيديو وصور على مواقع التواصل انهيار بعض المباني وتصدعات بالشوارع.

وأفادت إدارة الحماية المدنية، بأن الهزة شعر بها سكان 12 ولاية، هي بجاية وجيجل وسكيكدة وقسنطينة وميلة وسطيف وبرج بوعريريج (شرق)، وتيزي وزو وبومرداس والجزائر وتيبازة والبويرة (وسط).

 

وأضافت، في بيان، أنه لم يتم تسجيل خسائر في الأرواح حتى الآن، ولكن سُجلت حالات هلع وسط سكان بجاية وخروج من المنازل، وتم إجلاء شخص تعرض لجروح خفيفة.

وكذلك سجلت انهيارا جزئيا لمبان قديمة خالية من السكان، إضافة لانهيار سلالم وشرفات عمارات.

وبشأن ولاية جيجل الساحلية، قالت إدارة الحماية إنه تم تسجيل إصابة خمسة أشخاص بكسور والتواءات بسبب الهلع والفزع.

ومن ضمن المصابين الخمسة، أجلي شخص أصيب بكسر في الكاحل إثر قفزه من الطابق الأول، إضافة إلى امرأة تعاني ارتفاعا في ضغط الدم، على إثر حالة فزع وهلع شديدين.

 

ودعت إدارة الحماية المواطنين إلى الحيطة والحذر بسبب  هزات ارتدادية محتملة في المنطقة. ومساء الأربعاء (التاسعة بتوقيت غرينتش) سجلت المنطقة نفسها هزة أرضية بشدة 4 درجات.

وكان أكبر زلزال عرفته الجزائر، خلال السنوات الأخيرة، وقع في مايو/ أيار 2003، حيث بلغت قوته 6.8 درجات، وخلف قرابة ألفي قتيل في العاصمة ومحافظة بومرداس وسط الجزائر.

المصدر : الجزيرة مباشر + وكالات

حول هذه القصة

تخوض السلطات في إندونيسيا سباقا مع الزمن الأحد في جزيرة سولاويسي الإندونيسية في محاولة للعثور على ناجين محتملين من الزلزال الذي أودى بحياة 73 شخصا حسب حصيلة جديدة، ودمر منازل آلاف الأشخاص.

Published On 17/1/2021
المزيد من الأخبار
الأكثر قراءة