أذربيجان.. الرئيس علييف يتفقد مناطق محررة ومناورات للجيش بطائرات بيرقدار التركية (فيديو)

زار رئيس أذربيجان إلهام علييف، محافظتين محررتين وتجول في عدة مناطق بسيارة قادها بنفسه، بحسب مشاهد بثتها عقيلته “مهريبان علييفا” عبر مواقع التواصل.

ويظهر رئيس أذربيجان في المشاهد وهو يشير طوال الطريق إلى القرى التي دمرت خلال المعارك مع أرمينيا.

ولدى توقفه عند أحد التجمعات السكنية، قال علييف إنهم بدأوا أعمال إعادة الإعمار وتشييد طرقات جديدة في المناطق المحررة.

وقال علييف إن أرمينيا حاولت خلال فترة احتلالها القضاء على الميراث التاريخي لأذربيجان، وأكد أنها لم تنجح في ذلك، وقال “لقد عدنا إلى هذه الأراضي كشعب بطل ومنتصر”.

ومنذ عام 1992، كانت أرمينيا تحتل نحو 20% من أراضي أذربيجان، التي تضم إقليم ناغورني كاراباخ إضافة إلى أجزاء واسعة من محافظتي أغدام وفضولي، ونجح الجيش الأذري في استعادة السيطرة على معظم تلك الأراضي العام الماضي.

وبعد معارك ضارية استمرت نحو 44 يومًا، أعلن الرئيس الروسي فلاديمير بوتين، في 10 نوفمبر/تشرين الثاني الماضي، توصل أذربيجان وأرمينيا إلى اتفاق لوقف إطلاق النار، ينص على استعادة أذربيجان السيطرة على 3 محافظات محتلة قبل نهاية العام.

مناورات للجيش

من ناحية أخرى استخدم جيش أذربيجان طائرات (بيرقدار) التركية المسيرة المسلحة في مناورات عسكرية، أطلقها أمس الإثنين.

ونشرت وزارة الدفاع في أذربيجان مقاطع مصورة لطائرات بيرقدار أثناء إخراجها من الحظائر ونقلها إلى المدرج وتزويدها بالوقود، وبيّنت المقاطع قيام الطائرات بتحديد الأهداف ونقلها إلى نقاط المراقبة.

والإثنين، بدأ الجيش الأذري مناورات عسكرية بمشاركة 10 آلاف عسكري، تستمر حتى 18 مارس/آذار الحالي.

وتعتبر بيرقدار من بين أفضل الطائرات التكتيكية المسيرة على مستوى العالم، وتسهم بشكل كبير في تزويد قوات حرس الحدود التركي بالمعلومات الفورية اللازمة.

ويستخدم الجيش التركي هذا الطراز من الطائرات في ساحات المعارك بشكل مكثف وعلى شكل أساطيل.

كما أدت بيرقدار دورا كبيرا في تحقيق جيش أذربيجان النصر في عملية تحرير إقليم ناغورني كاراباخ من أرمينيا، حسب تصريح للرئيس الأذري إلهام علييف.

المصدر : الأناضول + الجزيرة مباشر

حول هذه القصة

المزيد من الأخبار
الأكثر قراءة