بيل غيتس يحذر من الانسياق وراء إيلون ماسك وشراء البيتكوين.. لماذا؟ (فيديو)

تراجعت أسعار العملة الرقمية المشفرة بيتكوين بنسبة 20% في مجمل تعاملاتها خلال الأسبوع الماضي، لتسجل أسوأ أداء لها منذ مارس/ آذار الماضي.

وتحت ضغط هذا الهبوط بلغت خسائر العملات الرقمية المشفرة 150 مليار دولار.

وكانت بيتكوين قد شهدت خلال الأسبوع الماضي تقلبات حادة بعد أن بلغت قيمتها السوقية 58 ألف دولار خلال تعاملات الأحد الماضي.

ونقل موقع بلومبرغ أنه مع  الارتفاع الكبير الذي بلغ 400٪ خلال العام الماضي، أصبحت بيتكوين سائدة بشكل متزايد، ولذلك استثمر أيلون ماسك أغنى شخص في العالم 1.5 مليار دولار في العملة المشفرة من خلال شركته (تسلا) وقال إنه سيتم قبول بيتكوين قريبًا كعملة معتمدة في سلة المدفوعات.

وأضافت الصحيفة أن مؤسس شركة مايكروسوفت رجل الأعمال بيل غيتس قال في مقابلة مع قناة بلومبرغ  إن ايلون ماسك “يمتلك الكثير من المال لذلك لا يشعر بالقلق من أن عملة البيتكوين الخاصة به سترتفع أو تنخفض بشكل عشوائي”.

وأضاف “أعتقد أن الناس قد تم جذبهم داخل هذا الهوس، وهم لا يملكون الكثير من المال للتعامل معه”.

وتابع “فكرتي العامة هي أنه إذا كانت لديك أموال أقل من إيلون ماسك، فيجب أن تكون حذرا”.

وكان ماسك الذي تبلغ قيمة ثروته 189.6 مليار دولار وفقًا لمؤشر بلومبرغ، مؤيدًا قويًا لعملة البيتكوين لدرجة أنه أثر على سعر العملة الذي ارتفع بنسبة كبيرة هذا الشهر بعد استثمار شركة تسلا، قبل أن يتراجع سعرها بنسبة 13٪ بعد أن قام ماسك بالتغريد قائلا إن أسعار العملات المشفرة “تبدو مرتفعة بالفعل”.

ولأن الجدل حول البيتكوين لا زال مستمرا،  قال الملياردير وارن بافيت “إن العملات المشفرة ليست لها قيمة ولا تنتج أي شيء”.

وقالت وزيرة الخزانة جانيت يلين، وهي متشككة في عملات الرقمية المشفرة “إن البيتكوين طريقة غير فعالة على الإطلاق لإجراء المعاملات”.

المصدر : الجزيرة مباشر + بلومبرغ

حول هذه القصة

المزيد من الأخبار
الأكثر قراءة