كورونا.. باحثون يستعينون بالذكاء الاصطناعي لتسريع إنتاج اللقاحات ومواجهة الطفرات

الذكاء الاصطناعي يقدم  فتوحات جديدة لمكافحة كورونا وتحولاتها الجديدة (رويترز)

كشف باحثون من جامعة “جنوب كاليفورنيا” الأمريكية عن تطوير طريقة مبتكرة لإنتاج لقاحات مضادة لفيروس كورونا المسبب لمرض كوفيد 19، مستعينين بتكنولوجيا الذكاء الاصطناعي.

وبحسب الدراسة فإن هذه الطريقة ستُمكّن من تسريع عملية إنتاج اللقاحات، حتى في حال ظهور طفرات جديدة للفيروس، وذلك باستخدام خوارزميات التعلم الآلي.

ويمكن لنموذج الذكاء الاصطناعي الذي طوّره الباحثون أن يضع تركيبة للقاح في غضون دقائق أو حتى ثوان حسب تعقيد الطفرات، الأمر الذي كان يحتاج  في السابق لأشهر وربما سنوات اعتمادًا على الطرق التقليدية.

وقال بول بوجدان، الأستاذ المساعد في الهندسة الكهربائية وهندسة الكمبيوتر في جامعة جنوب كاليفورنيا إن هذا النظام سيُمكّن العالم من التكيّف مع التطورات الجديدة لفيروس كورونا المستجد بشكلٍ أسرع.

ممرضة تقوم بتجهيز لقاح مضاد لفيروس كورونا (رويترز)

وتمكنت الحواسيب من التوصل إلى 26 لقاحًا محتملًا، اختار منها الباحثون 11 لقاحًا فقط.

ويمكن لكل لقاح على حدة التركيز على نقاط معينة من البروتينات الشائكة للفيروس التي يستخدمها لاختراق الخلايا البشرية مما قد يتيح للعلماء فرصة التحقق من جودة اللقاحات في أقل من ساعة واحدة.

يشار إلى أن الذكاء الإصطناعي في المخيلة الشعبية مرتبط  بخطر سيطرة الروبوتات على الجنس البشري، بعد وصول هذا الذكاء إلى نقطة  تفوّق فيها على عقل الإنسان. لكن العلماء يعتبرون هذه التكنولوجيا مكمّلًا للفكر البشري، وأداةً تسهل الوصول لاكتشافات جديدة.

المصدر : الجزيرة مباشر + وسائل إعلام أمريكية

حول هذه القصة

تواصل دول العالم تشديد إجراءاتها الاحترازية لمحاصرة تفشي فيروس كورونا، وفرض الاتحاد الأوربي إجراء تحليل يثبت خلو الوافدين إلى دول الاتحاد من الفيروس، كما منعت السعودية مؤقتا دخول الوافدين من 20 دولة.

المزيد من الأخبار
الأكثر قراءة