في مسعى لحل سياسي.. بايدن يعلن إنهاء الدعم العسكري الأمريكي للحرب في اليمن

الرئيس الأمريكي جو بايدن (غيتي)
الرئيس الأمريكي جو بايدن (غيتي)

أعلن الرئيس الأمريكي جو بايدن عن انتهاء دعم واشنطن للعمليات العسكرية في حرب اليمن في قرار يمثّل تحولًا استراتيجيًا واضحًا عن سياسات سلفه دونالد ترمب.

وقال بايدن أمام موظفي وزارة الخارجية في واشنطن” إننا سنعمل مع جميع الأطراف من أجل التوصل إلى حل سياسي في اليمن وضمان وصول المساعدات الإنسانية للمحاصرين”.

وأضاف “الحرب في اليمن يجب أن تنتهي، ونحن بدورنا سنوقف دعمنا للعمليات العسكرية بما يساعد على فتح المجال أمام الأمم المتحدة للقيام بمهماتها الإنسانية في حماية اللاجئين”.

وفي مسعى لدعم الحل الدبلوماسي ومشاركة الولايات المتحدة في إنهاء الحرب الأهلية في اليمن، قال بايدن إنه تقررتعيين الدبلوماسي المخضرم تيموثي ليندركينج مبعوثا خاصًا لليمن.

واضاف أن ليندركينج يتمتع بخبرة واسعة في التعامل مع ملفات اليمن والخليج، وشغل منصب معاون وزيرالخارجية لشؤون الخليج، كما عمل في سفارة الولايات المتحدة بالرياض.

استمرار الحرب في اليمن يزيد من حدة تردي الوضع الإنساني في البلاد ( غيتي-أرشيف)

وأودت الحرب الأهلية في اليمن، بين الحكومة المعترف بها دوليا وجماعة الحوثي المتحالفة مع إيران، بحياة عشرات الآلاف، بينهم  أعداد ضخمة من المدنيين، وفجرت أسوأ أزمة إنسانية في العالم.

ويشكل هذا القرار، وهو أحد الوعود الانتخابية لبايدن، جزءًا من إعادة نظر شاملة للسياسة الأمريكية في الشرق الأوسط.

وتتضمن هذه الرؤية الجديدة النظر من جديد في تصنيف الحوثيين “منظمة إرهابية” خلال عهد الرئيس السابق دونالد ترمب. وتعرض قرار ترمب ذاك لانتقادات عديدة لأنه يهدد نقل المساعدات الإنسانية إلى اليمن الذي يشهد أسوأ أزمة إنسانية في العالم بحسب الأمم المتحدة.

ورحب الحوثيون في صنعاء بقرار إدارة الرئيس بايدن إنهاء دعم واشنطن للعمليات العسكرية في اليمن، ورأوا أنها قد تكون خطوة نحو إنهاء النزاع.

وقال المسؤول في صفوف الحوثيين حميد عاصم “نتمنى أن يكون هذا الموقف مقدمة لاتخاذ قرار وقف الحرب على اليمن، وأن يكون مقدمة لاتخاذ موقف قوي في مجلس الأمن لصالح وقف العدوان”، مضيفًا “نحن نتفاءل بذلك”.

المصدر : الجزيرة مباشر + وكالات

حول هذه القصة

المزيد من الأخبار
الأكثر قراءة