خبير نفطي للجزيرة مباشر: مصر لا تحتاج لغاز إسرائيل (فيديو)

أكد خبير النفط الدولي الدكتور ممدوح سلامة أن مصر لا تحتاج إلى الغاز الإسرائيلي لأنها تمتلك أكبر مخزون للغاز في شرق البحر المتوسط، وبالتالي فهي قادرة على الإيفاء باحتياجاتها الداخلية وتصدير جزء لا بأس به من الغاز الطبيعي أو المسال.

غير أن مصر تسعى بالأساس إلى تكريس موقعها كمركز الطاقة والغاز الأول في منطقة شرق البحر المتوسط، بحسب الدكتور سلامة الذي يعتقد أن هذا أحد أسباب ذهاب وزير النفط المصري طارق الملا إلى إسرائيل.

وأوضح أن هناك نقطة أخرى وهي موضوع خط نقل الغاز المسمى “الإيست ميد” الذي اتفقت إسرائيل واليونان وقبرص على إنشائه تحت مياه البحر المتوسط ليربط قبرص بأوربا من أجل تزويد الاتحاد الأوربي بالغاز.

لكن الدكتور سلامة يعتقد أن هذا الخط لن يرى النور لأنه مكلف جدا وليس لدى إسرائيل وقبرص القدرة على ملئه من ناحية، ومصر لا ترحب بهذا الخط لأنها تريد استمرار صادرات الغاز الإسرائيلية عبر أراضيها.

وقال سلامة إن مصر تستفيد من جلب صادرات الغاز الإسرائيلي لأنها تريد تشغيل محطتي تصنيع الغاز المسال في إدكو ودمياط ومن ثم إعادة تصديره مرة أخرى إلى منطقة حوض المحيط الهادي.

وكان رئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتنياهو اجتمع مع وزير البترول المصري طارق الملا الذي وصل لإسرائيل في زيارة عمل تعد هي الأولى من نوعها منذ خمس سنوات.

وقال نتنياهو في اجتماعه للوزير المصري “هذه حقبة جديدة للسلام والازدهار في المنطقة مع اتفاقات إبراهام، وهذا بالطبع بدأ منذ الاتفاق التاريخي بين مصر وإسرائيل والآن تحول إلى أمر بإمكانه أن يسهم في تحسين الوضع الاقتصادي لكل شعوب المنطقة”.

ووصف وزير الطاقة الإسرائيلي مسألتي تشكيل منتدى الغاز الإقليمي -الذي يضم كلا من مصر والأردن وإسرائيل وقبرص واليونان وإيطاليا وفلسطين- وتصدير الغاز الإسرائيلي إلى مصر باعتبارهما التعاون الاقتصادي الأكثر أهمية بين البلدين منذ التوقيع على اتفاقية السلام.

يشار إلى أن مصر وقعت اتفاقيات تستورد بموجبها من إسرائيل 85 مليار متر مكعب من الغاز على مدى 15 عاما بقيمة تبلغ 15 مليار دولار.

المصدر : الجزيرة مباشر

حول هذه القصة

التقى طارق الملا وزير البترول والثروة المعدنية المصري، اليوم الأحد، رئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتنياهو، وذلك خلال زيارة الملا إلى إسرائيل لدعم أهداف منتدى غاز شرق المتوسط، وفق مكتب الوزير المصري.

21/2/2021
المزيد من الأخبار
الأكثر قراءة