سوريا.. شتاء قاس يزيد من معاناة أهالي جبل الزاوية في ظل الفقر (فيديو)

طالب سكان قرية شنان في الجهة الشرقية من جبل الزاوية جنوبي إدلب السورية بالعودة السريعة للمنظمات الإغاثية المحلية والدولية لإنقاذ ما تبقى من هذه المنطقة المنكوبة التي عانى سكانها في السابق من ويلات قصف طيران نظام الرئيس بشار الأسد.

وازدادت محنة الأهالي مع حلول فصل الشتاء وهطول الأمطار والبرد القارس.

وأفادت الشهادات المستقاة من السكان أن مطالب جميع الأسر المحاصرة في قرى جبل الزاوية تتلخص في “توفير وسائل التدفئة والمواد الغذائية لمواجهة الوضع المتردي جراء الفقر وغياب فرص العمل للشباب”.

وقال أحد أعضاء هئية الإغاثة الإنسانية التركية “لقد أجرينا جولة على أهم قرى وبلدات جبل الزاوية لرصد احتياجات الناس وحاولنا تقديم المواد الغذائية الضرورية الأساسية لها”.

وأضاف “وزعنا 3000 سلة غذائية على عوائل متفرقة في 10 قرى لكن هذا العدد لا يكفي لسد احتياجات الناس”.

وطالب عضو الهيئة التركية المنظمات الإغاثية العربية والدولية بتقديم يد المساعدة  للناس في هذه المنطقة المنكوبة ومساعدتهم على العودة لبيوتهم.

وقال أحد سكان قرية شنان “جميع سكان القرية يعيشون في بيوت مهدمة بسبب قصف طيران الأسد، ومحنتنا تتكرر سنويا مع البرد القارس والتيارات الباردة التي تضرب المنطقة في هذه الأيام”.

وأضاف “نعيش وضعًا مأساويًّا بين السكن في البيوت المهدمة أوالخيم القديمة أو البقاء في العراء ولا نملك سوى الانتظار”.

 

المصدر : الجزيرة مباشر

حول هذه القصة

المزيد من الأخبار
الأكثر قراءة