بعد انتظار 4 سنوات.. طاقم باخرة عالقة في الإمارات يلمس الشاطئ

الناقلة أمام ساحل أم القيوين في الإمارات (رويترز)
الناقلة أمام ساحل أم القيوين في الإمارات (رويترز)

لمس طاقم باخرة عالقة أمام سواحل الإمارات اليابسة للمرة الأولى منذ 4 سنوات.

وعلق الطاقم داخل السفينة (إم تي آيبا) -التي ترفع علم بنما- أمام سواحل الإمارات بسبب مشاكل مالية لشركة الكو للشحن التي كانت تملك السفينة وتوقفت عن دفع رواتب الطاقم المكون من 5 أشخاص.

أفراد من الطاقم ينظرون إلى الشاطئ (رويترز)

واشترت شركة (شارك باور مارين سيرفيسيز) السفينة من مالكها لتحل مشكلة الطاقم.

ووافق الطاقم على الحصول على 165 ألف دولار، أي ما بين 65% إلى 70% من قيمة رواتبهم المتأخرة.

وسيتعين على الطاقم الانتظار حتى يتم قطر السفينة إلى دبي ثم بدء الإجراءات اللازمة تمهيدا لعودتهم إلى بلدانهم في الخامس من مارس/ آذار القادم.

ووافق الطاقم على البقاء في السفينة لإجراء بعض الإصلاحات قبل قطرها إلى دبي، بعد أن جنحت أمام أم القيوين.

 

المصدر : الجزيرة مباشر + الغارديان البريطانية + رويترز

حول هذه القصة

المزيد من الأخبار
الأكثر قراءة