ناقد فني: فيلم “السرب” دعاية شخصية للسيسي وتزييف لوعى المصريين (فيديو)

قال الناقد الفني أسامة صفار إن إنتاج فيلم “السرب” بمثابة نوع جديد من الدعاية الشخصية للرئيس المصري عبد الفتاح السيسي، متجاوزًا الدعاية السياسية للنظام.

وأشار صفار -في لقاء مع الجزيرة مباشر- إلى أن الفن لا يدعم فكرة الانتقام ولا يصنع الحروب، لكن مثل هذه النوعية من الأفلام تساهم في تزيف وعى الشارع المصري.

جاء ذلك تعقيبا على إعلان رئيس مجلس إدارة شركة سينرجي للإنتاج الفني التابعة لمجموعة إعلام المصريين والمقربة من جهاز المخابرات، عن اقتراب موعد عرض فيلم السرب في دور السينما المصرية.

 

 

وقال تامر موسي عبر صفحته على الفيسبوك “عملنا الاختيار وخافوا منه، قمنا عاملين السِّرب.. وهيخافوا منه”، وأشار إلى أن “رئيس مصر وعد بالقصاص فأوفى”.

ويسجل فيلم ” السرب” العملية الجوية التى قام بها الجيش المصري في مدينة درنة الليبية عام 2015، عقب مقتل 21 مصريًا على يد تنظيم الدولة.

وذهب صفار إلى أن الفيلم يسجل عملية عسكرية دون أى حبكة درامية، وأشار إلى أن العملية التى يسجلها الفيلم هي عملية ثأر لـ 21 مصريًا قتلوا في ليبيا على يد قوات “إرهابية” في حين تجاهل الجيش تسجيل عملية مقتل 300 مصري في سيناء.

وعزا الناقد الفني ذلك إلى محاولات النظام المصري احتكار السينما المصرية عقب احتكاره للدراما المصرية خلال الأعوام القليلة الماضية، وتمجيد شخص الرئيس.

واعترض الصحفي المصري منير أديب على وصف الفيلم بالدعاية السياسية، ورأى أن ذلك العمل الفني يسجل بطولة عسكرية نجح فيها الجيش المصري في الانتقام للقتلى المصريين.

وقال منير -في مداخلة مع الجزيرة مباشر- إن إنتاج أفلام مثل السرب ومن قبله الاختيار والممر، أهدافها هو “تسليط الضوء على كيفية التعامل مع المتطرفين وأعداء الدولة المصرية”.

وقوبل الإعلان عن فيلم السرب بحالة من الجدل على وسائل التواصل الاجتماعي، وطالب بعض الناشطين بضرورة تسجيل بطولات الجيش الأبيض (أطباء مصر) والذين يحاربون من أجل الحد من تفشى فيروس كورونا، بينما حمل آخرون نظرة إيجابية للفيلم تشير إلى تجسيد ثأر الجيش من قتلة المصريين الـ 21 والانتقام لهم.

 

المصدر : الجزيرة مباشر

حول هذه القصة

أثار ظهور الممثل المصري أحمد مكي ضمن مشاهد تصوير الجزء الثاني من مسلسل “الاختيار” حالة من الجدل عبر منصات التواصل الاجتماعي، إذ روج البعض بأن المسلسل يتناول مشاهد “فض اعتصام رابعة” في 2013.

المزيد من الأخبار
الأكثر قراءة