مصر.. الطلاب يتفاعلون مع قرارات وزير التعليم بشأن الامتحانات.. ماذا قالوا؟

وزير التربية والتعليم المصري طارق شوقي (مواقع التواصل)
وزير التربية والتعليم المصري طارق شوقي (مواقع التواصل)

تباينت ردود أفعال الطلبة وأولياء الأمور في مصر على قرارات وزارة التربية والتعليم بشأن الامتحانات خلال الموسم الدراسي الجاري، والإجراءات التي اتخذتها الوزارة بالتزامن مع جائحة فيروس كورونا المستجد (المسبب لمرض كوفيد-19).

جاء ذلك بعدما عقد وزير التربية والتعليم طارق شوقي، اليوم الأحد، مؤتمرًا صحفيًا بشأن امتحانات العام الدراسي الجاري، قدّم خلاله عددًا من القرارات الوزارية المنظمة لامتحانات العام الحالي، مع تأجيل الامتحانات بأشكالها الثلاثة (الورقية، العملية، والإلكترونية) لبعد انتهاء أجازة نصف العام.

وقال شوقي إن الوزارة قررت استكمال امتحانات الفصل الدراسي الأول بشكل محدود لعدد من المراحل الدراسية، مشيرًا إلى أن الطلاب في الصفوف من رياض الأطفال حتى الصف الثالث الابتدائي لن تُعقد لهم امتحانات، في حين ستؤجل امتحانات المواد خارج المجموع لنهاية العام الدراسي للصفوف من الصف الرابع الابتدائي حتى الثاني الإعدادي امتحانات، وسيُعقد امتحان واحد تحريري للفصل الدراسي الأول للمواد الأساسية (مواد داخل المجموع) والحضور سيكون ليوم واحد فقط.

وفي السياق، سيُعقد اختبار شهري واحد لجميع المواد والحضور ليوم واحد فقط مع أخذ متوسط ​​درجة الاختبارات الثلاثة في نهاية الفصل الدراسي الثاني.

وعبّر الطلاب عن صدمتهم من القرارات الجديدة، مستغربين من الامتحان في جميع المواد الدراسية في يوم واحد، وسأل بعضهم عن حال شبكة الإنترنت والسيرفر عند دخول الطلبة عليه في وقت واحد.

وعبّر آخرون عن دهشتهم من موقف وزير التعليم العالي لا سيّما بعد قرارات شوقي، وذهب بعضهم إلى أن قرارات التعليم العالي لن تكون أقل حدة.

وبخصوص الشهادة الإعدادية، أعلن شوقي تأجيل جميع امتحانات المواد خارج المجموع لنهاية العام الدراسي، فضلًا عن عقد امتحانات تحريرية للشهادة الإعدادية، في يونيو/حزيران المقبل، داخل لجان مدرسية حسب الجدول التقليدي.

وفي الثانوية العامة، تأجلت جميع امتحانات المواد خارج المجموع لنهاية العام الدراسي لطلاب الصفين الأول والثاني الثانوي، وسيُعقد امتحان إلكتروني للفصل الدراسي الأول للمواد الأساسية في لجان بالمدرسة، بينما سيُعقد اختبار شهري إلكتروني لمختلف المواد من المنزل، وبالنسبة للثالث الثانوي تأجلت جميع امتحانات المواد خارج المجموع لنهاية العام الدراسي، في حين سيُعقد امتحان تجريبي إلكتروني من المنزل في أبريل/نيسان المقبل، وستُعقد امتحانات إلكترونية للشهادة الثانوية في يونيو/حزيران القادم ضمن لجان مدرسية حسب الجدول التقليدي.

وفي الآونة الأخيرة، طالب أولياء الأمور بتأجيل الامتحانات حفاظًا على صحة أبنائهم، لا سيّما مع ارتفاع عدد الإصابات في مصر، وعدم توافر لقاح مناسب حتى الآن.

وبلغ عدد المصابين بفيروس كورونا في مصر 173 ألفًا و203 مصابين، قضى منهم متأثرًا بإصابته 9 آلاف و935 مصابًا، في حين تعافت 134 ألفًا و638 حالة، وفق بيانات وزارة الصحة والسكان المصرية.

وعالميًّا، أصاب فيروس كورونا المستجد، منذ ظهوره للمرة الأولى في الصين نهاية ديسمبر/كانون الأول 2019 وحتى اللحظة، 109 ملايين و249 ألفًا و889 شخصًا، وأودى بحياة مليونين و408 آلاف و55 مصابًا، في حين تعافت 81 مليونًا و301 ألفًا و902 حالة، وفق موقع وورلدميتر المختص في الإحصاءات.

المصدر : الجزيرة مباشر + مواقع التواصل

حول هذه القصة

المزيد من الأخبار
الأكثر قراءة