مجلة علمية: مصر تعرضت لهجوم من العقارب الأشد فتكا.. وغالون السم بـ 39 مليون دولار (فيديو)

العقارب ذات الذيل السميك تعد أشد أنواع العقارب فتكا (مواقع التواصل)

تناولت مجلة (لايف ساينس) العلمية قصة ظهور عقارب سامة في محافظة أسوان بصعيد مصر مؤخرًا والتي أسفرت عن مقتل 3 ولدغ مئات الأشخاص.

فبعد موجة من الطقس السيء والعواصف الشديدة والسيول في محافظة أسوان جنوبي البلاد، نزحت العقارب من جحورها وأصبحت على اتصال وثيق بالناس، ما أدى لدخول المئات منهم للمستشفى ووفاة ثلاثة أشخاص في 13 نوفمبر/تشرين الثاني الجاري.

ويعيش ما يقدر بنحو 31 نوعًا من العقارب في مصر، وفقًا لما نقلته المجلة عن نشرة الأزهر للعلوم. وتشمل هذه العقارب ذات الذيل السميك من جنس (Androctonus)، والتي يُعتقد أنها أشد العقارب سمية والأكثر فتكًا على وجه الأرض.

كما تشمل أيضًا نوع من العقارب يسمى (مطارد الموت) Deathstalker (Leiurus quinquestriatus)، والتي يتم رصدها بشكل شائع في أسوان وتلدغ عشرات الأشخاص هناك كل عام، وفقًا لصحيفة نيويورك تايمز.

وبحسب تقرير صدر عام 2009 في مجلة Clinical Neurotoxicology، يموت ما يقرب من 5000 شخص حول العالم سنويًا بسبب لدغات العقارب.

سعر غالون السم: 39 مليون دولار!

ورغم أن عقرب “deathstalker” هو من أخطر العقارب على وجه الأرض، فإنه ينتج العقار الأغلى ثمنًا أيضًا، حيث يبلغ سعر الغالون 39 مليون دولار أمريكي، بحسب موقع بيزنس إنسايدر.

غير أن طريقة جمع هذا الغالون ليست بالسهولة التي يتخيلها البعض، فهي عملية دقيقة جدًا وتحتاج لوقت طويل ومعدات خاصة، فكل عقرب يخرج كميات صغيرة جدًا من السم.

ورغم أن فكرة “طوفان العقارب” ربما تبدو وكأنها (عقاب إلهي) كطاعون الكتاب المقدس، فإن الظواهر الجوية الشديدة في أسوان التي أطلقت العنان للعقارب لها تفسير حديث وهو تغير المناخ، بحسب تصريحات مدير مركز تحليل وتوقعات الطقس بهيئة الأرصاد الجوية المصرية محمود شاهين لوسائل إعلام محلية.

المصدر : الجزيرة مباشر + مواقع أجنبية