ناشط مقدسي: متطرفون يعتدون علينا منذ أشهر على مرأى من الشرطة الاحتلال

كشف الناشط المقدسي محمد أبو الحمص عن تردد مستوطنين إسرائيليين متطرفين على حي الشيخ جراح بالقدس المحتلة منذ نحو 3 أشهر واعتدائهم على أهالي الحي والتنكيل بهم على مرأى ومسمع من الشرطة وقوات الاحتلال الإسرائيلي.

جاء ذلك في مداخلة للناشط المقدسي مع برنامج (المسائية) على الجزيرة مباشر، مساء السبت، تعليقا على واقعة الاعتداء عليه وطرحه أرضا من قبل مستوطن إسرائيلي.

وظهر أبو الحمص في المقطع المصور الذي وثق واقعة الاعتداء عليه يمشي على عكازين بينما يقوم المستوطن بضربه وملاحقته لطرحه أرضا.

وقال “منذ أشهر ويظهر مستوطنون إسرائيليون متطرفون في حي الشيخ جراح ويعتدون على أهالي الحي. المستوطن الذي اعتدى عليّ من جماعة نتنياهو(رئيس الوزراء الإسرائيلي السابق) واعتاد الاعتداء على المقدسيين والأجانب ومن يطالب بحقوق أهالي الشيخ جراح”.

وأضاف أنّ واقعة الاعتداء عليه من قبل هذا المستوطن ليست الأولى لافتا إلى أن الأسبوع الماضي شهد خلافا وعراكا بينه وبين المستوطن ذاته على خلفية ممارساته.

وتابع “ننظم كل يوم جمعة احتجاجات ضد سياسة التهجير التي تمارسها سلطات الاحتلال ضد المقدسيين في الشيخ جراح. وهذا المستوطن يتعمد السب وإهانة المقدسيين وتحدى أن بقوم بإدخالي السجن.

وفي هذا الشأن، استنكر الناشط المقدسي العنصرية التي مارستها شرطة الاحتلال الإسرائيلي ضده واعتقاله لمدة 7 ساعات من أجل تحقيق لم يتعد ربع الساعة.

وأردف “المستوطن هو المعتدي والمخطيء وعوضا عن اعتقاله قاموا باعتقالي واحتجازي 7 ساعات”.

وتابع “عندما سألتهم عن المستوطن قالوا لي هذا مش (ليس) شغلك بل شغلنا. وهذه عنصرية”.

وأشار إلى أن المستوطن المعتدي انطلق بسيارته بعد الواقعة دون تعرض الشرطة له.

وتواجه 28 عائلة فلسطينية  في حي الشيخ جراح خطر الإجلاء من المنازل التي تقيم فيها منذ عام 1956.

وتدعي جماعات استيطانية إسرائيلية أن المنازل أقيمت على أرض كانت بملكية يهودية قبل عام 1948 وهو ما ينفيه السكان.

 

المصدر : الجزيرة مباشر

حول هذه القصة

اقتحم 158 مستوطنًا اليوم ساحات الأقصى المبارك وأدوا طقوسًا تلمودية في محيطه الشرقي، بينما واصلت قوات الاحتلال ممارساتها داخل المقبرة اليوسفية الملاصقة لأسوار البلدة القديمة لليوم الرابع على التوالي.

Published On 28/10/2021
المزيد من الأخبار
الأكثر قراءة