شقيق معتقل بسجن العقرب في مصر يتحدث عن محاولات انتحار وغياب تام للقانون (فيديو)

أكد عبد الرحمن محمد شقيق أحد المعتقلين بمصر أن لائحة السجون المصرية لا تطبق داخل سجن العقرب (سجن طرة شديد الحراسة 2) الذي يقبع فيه شقيقه، وأن عددا من السجناء حاولوا الانتحار.

وأَضاف في مداخلة هاتفية عبر الجزيرة مباشر “وصل الحال المزري لمساجين العقرب لقرار الإضراب التام عن الطعام منذ شهرين للمطالبة بتحسين أوضاعهم ومعاملتهم وفقا للائحة السجون، بل إن البعض أقدم على تخييط فمه وحرق نفسه وأقدم كثيرون على محاولة الانتحار ما يدل على تردي حالتهم النفسية”.

وأوضح أن سلطات السجن منعت الزيارات العائلية عن شقيقه وغيره من السجناء منذ عام 2016 وأن أسرته لا تعرف أي معلومات عنه منذ ذلك الحين.

وأشار إلى أن شقيقه وغيره من السجناء داخل العقرب ممنوعون من التريض أيضا منذ سنوات، ولا تستطيع الأسرة أن تفعل له شيئا سوى إرسال مصروف شهري له لصرف بعض المواد الغذائية داخل السجن.

وتابع “يصل إلينا من عدة مصادر تعرض المساجين لصور مختلفة من التعذيب النفسي والجسدي الرهيب مثل الحبس الانفرادي والتجريد من الملابس وغيرهما الكثير”.

من جانبه قال المحامي أسعد هيكل “لا نستطيع أن ننفي أو نصدق ما يقال عن سجن العقرب فنحن نجلس أمام الشاشات ونتحدث في ضوء ما يأتي إلينا من بعض المعلومات البسيطة من هنا وهناك”.

وأَضاف “لا نستطيع أن نقول إن هناك تعذيبا نفسيا، فالسجن في حد ذاته عذاب نفسي. أما عن الزيارات فآخر ما وصلني من معلومات أنه كانت هناك زيارة استثنائية يوم 6 أكتوبر وهي زيارة عامة لجميع السجون ولا أعرف إن كانت تمت في العقرب أم لا”.

وتابع “الدولة  في سبيلها لتحسين الرعاية بصفة عامة داخل السجون خاصة فيما يتعلق بما أشار إليه الرئيس عبد الفتاح السيسي من إنشاء سجون تتفق مع المعايير الدولية، وهناك مجلس جديد يتشكل لحقوق الإنسان ربما يقوم ببعض الجهد في تحسين أوضاع السجناء”.

وكانت منظمة “نحن نسجل” الحقوقية نشرت تقريرا كشفت فيه عما وصفته بتعرض المعتقلين في سجن العقرب إلى أشكال عدة من التعذيب النفسي، كما رصدت محاولات عدة للانتحار بين السجناء.

وأوضح التقرير أن الحبس الانفرادي والعزل ومنع التريض والزيارات من أبرز أشكال التعذيب النفسي مشيرا إلى دراسة أمريكية خلصت إلى أن المحبوسين انفراديا أكثر عرضة من غيرهم للانتحار.

وكانت أسرة الناشط علاء عبد الفتاح حذرت من تهديده بالانتحار احتجاجا على تعنت إدارة السجن ضده وطالبت بخضوعه لكشف نفسي عاجل.

المصدر : الجزيرة مباشر

حول هذه القصة

قالت الشبكة المصرية لحقوق الإنسان إنها حصلت على محتوى رسالة مسربة من داخل سجن العقرب، تنذر بمأساة بعدما أقدم معتقلون غاضبون على الإضراب وإشعال النيران في عدد من الزنازين رفضًا للتنكيل المستمر بحقهم.

Published On 24/8/2021

أفادت مصادر حقوقية مصرية بدخول عشرات المعتقلين داخل سجن العقرب شديد الحراسة جنوب القاهرة في إضراب واسع عن الطعام بالإضافة إلى تزايد محاولات الانتحار بسبب ظروف السجن المأساوية.

حصلت الشبكة المصرية لحقوق الإنسان على رسالة مسربة من داخل سجن العقرب، تنذر بمأساة بعدما أقدم معتقلون غاضبون على الإضراب وإشعال النيران في عدد من الزنازين رفضا للتنكيل المستمر بهم.

المزيد من الأخبار
الأكثر قراءة