أردوغان: أمريكا قدمت عرضا قد يحل أزمة طائرات إف-35

الرئيس التركي رجب طيب أردوغان
الرئيس التركي رجب طيب أردوغان (الفرنسية)

قال الرئيس التركي رجب طيب أردوغان، اليوم الأحد، إن الولايات المتحدة اقترحت أن تبيع لبلاده طائرات (إف-16) المقاتلة مقابل استثماراتها في برنامج المقاتلة (إف-35)، الذي أقصت واشنطن أنقرة منه بعد شرائها منظومة دفاع صاروخي من روسيا.

وصرّح الرئيس التركي بأن هذا الأمر الذي قد يقود إلى حل الخلاف بين الدولتين العضوين في حلف شمال الأطلسي (الناتو) بشأن تعليق طلب تركيا لشراء طائرات (إف-35) الأكثر تطورا.

وأوضح أن تركيا تريد استعادة استثماراتها في برنامج (إف-35) وإن محادثات جارية بشأن القضية.

وقال أردوغان: “دفعنا 1.4 مليار دولار من أجل طائرات (إف-35) وقدمت الولايات المتحدة هذا العرض مقابل هذا المبلغ، وبخصوص ذلك قلنا لنأخذ الخطوة اللازمة لتلبية احتياجات بلدنا الدفاعية”، مشيرًا إلى أن طائرات (إف-16) الجديدة تساعد في تطوير أسطولها.

وذكرت تقارير إعلامية في وقت سابق من شهر أكتوبر/تشرين الأول الجاري، أن تركيا قدمت طلبا للولايات المتحدة لشراء 40 طائرة (إف-16) مقاتلة من إنتاج شركة لوكهيد مارتن ونحو 80 من معدات التحديث لطائراتها الحالية.

وكانت أنقرة قد طلبت شراء أكثر من 100 طائرة (إف-35)، لكن تم إبعاد تركيا من برنامج صناعة الطائرة عام 2019 بعدما اشترت نظام (إس-400) للدفاع الجوي من روسيا.

ووفقا لمسؤولين، يتوقع أن يلتقي الرئيس التركي بنظيره الأمريكي جو بايدن خلال قمة مجموعة العشرين المقررة في روما نهاية الشهر الجاري.

وتسبب شراء أنقرة لمنظومة (إس-400) الروسية في توتر العلاقات بين البلدين، لكن الرئيس التركي أشار الشهر الماصبي إلا أن أنقرة ما زالت عازمة على شراء دفعة ثانية من المنظومة من روسيا.

المصدر : الجزيرة مباشر + وكالات

حول هذه القصة

قال موقع تابع لوزارة الخزانة الأمريكية، الإثنين، إن الولايات المتحدة فرضت عقوبات على إدارة الصناعات الدفاعية التركية ورئيسها وثلاثة موظفين عقابا لأنقرة على شرائها منظومة دفاع جوي روسية.

Published On 14/12/2020
المزيد من الأخبار
الأكثر قراءة