موظف بالبريد يقتل 2 من زملائه ثم ينتحر (فيديو)

تمثّل حوادث إطلاق النار مشكلة كبيرة في الولايات المتحدة (مواقع التواصل)

أعلنت السلطات الأمريكية، أنّ موظفاً في مركز للبريد بمدينة ممفيس، كبرى مدن ولاية تينيسي، أردى بالرصاص 2 من زملائه قبل أن ينتحر بإطلاق النار على نفسه.

وأوضح مسؤولو البريد في بيان إنهم يحققون في حادث إطلاق نار وقع أمس الثلاثاء في ممفيس. وأضافوا “مات 3 موظفين، لم يعد هناك تهديد”.

وقالت المتحدّثة باسم مكتب التحقيقات الفدرالي (أف بي آي) في ممفيس، في مؤتمر صحفي إنّ مطلق النار هو أحد الموظفين الثلاثة الذي قضوا، مشيرة إلى فتح تحقيق في الحادث.

وأعرب البريد الأمريكي في بيانه عن “بالغ حزنه لهذه المأساة”.

ونقلت وسائل إعلام أمريكية عن شهود قولهم إنهم سمعوا وشاهدوا أناسا يركضون وهم مذعورون داخل المبنى، بينما كان البعض يصيح “ساعدوني”.

وتعرّف أفراد أسرة في مكان الحادث على أحد الضحايا وهو مدير المنشأة، لكن السلطات لم تؤكد رسميا أي أسماء، وقال أحد أفراد الأسرة إنهم لا يعرفون سبب إطلاق النار.

وتمثّل حوادث إطلاق النار وأعمال العنف المرتبطة بحمل السلاح مشكلة كبيرة في الولايات المتحدة يفاقمها انتشار الأسلحة وتساهل قوانين حيازتها، بحسب ناشطين.

المصدر : الجزيرة مباشر + الفرنسية

حول هذه القصة

المزيد من الأخبار
الأكثر قراءة