انتحار جندي إسرائيلي بعد تلقيه مكالمة هاتفية غامضة.. ما القصة؟

انتحر الجندي أبيبا درسخ بعد تلقيه مكالمة هاتفية غامضة (إعلام إسرائيلي)

أفادت وسائل إعلام إسرائيلية، اليوم الأربعاء، بانتحار جندي شاب تابع للواء (غولاني) في جيش الاحتلال الإسرائيلي بإلقاء نفسه من سيارة أجرة كان يستقلها، في واقعة وصفت “بالغريبة والغامضة”.

ونقلت قناة (كان) الإسرائيلية عن سائق السيارة قوله إن “الجندي الإسرائيلي قفز من السيارة بعد تلقيه مكالمة هاتفية”.

وتساءلت القناة “من الذي اتصل به وماذا دار بينهما وما الذي أخافه ودفعه للانتحار بهذه الطريقة؟”.

وتابعت “الحديث يدورعن جندي مستجد هرب من الجيش بعد مواجهته صعوبة في التأقلم مع الحياة العسكرية لكن هناك من أقنعه بالعودة إلى القاعدة، وحينما استقل سيارة للعودة إليها تلقى اتصالا هاتفيا وبعدها قفز من السيارة خلال سيرها على طريق سريع ليلقى حتفه متأثرا بجراحه”.

وفي السياق، كشفت صحيفة (تايمز أوف إسرائيل) عن هوية الجندي وقالت إنه يدعى (أبيبا درسخ) ويبلغ من العمر 19 عاما.

وأشارت أن الحادث وقع، أمس الثلاثاء، بعد يوم من إقناع درسخ بالعودة إلى معسكر التدريب.

واتفقت الصحيفة مع قناة (كان) في رواية هروب الجندي المستجد من جيش الاحتلال.

وأوضحت أن “المجند الجديد أبيبا درسخ الذي يتدرب في لواء غولاني هرب من قاعدته العسكرية في الشمال إلى منزله في بيت شيمش، بعد أن واجه صعوبة في التأقلم مع الحياة العسكرية”.

ويعرف لواء غولاني أيضا باللواء (رقم 1 ولواء النخبة) في إسرائيل وهو لواء مشاة ضمن جيش الاحتلال.

يشار إلى أن الانتحار أصبح ظاهرة دارجة في صفوف جيش الاحتلال خلال السنوات القليلة الماضية، بحسب الأرقام الرسمية.

وفي يناير/كانون الثاني الماضي، كشف الخبير العسكري يوآف زيتون في تقريرعلى صحيفة (يديعوت أحرونوت) أن “9 جنود من جيش الاحتلال الإسرائيلي انتحروا خلال عام 2020، فيما انتحر 12 جنديا خلال عام 2019”.

وقال إن “تزايد حالات الانتحار في أوساط الجيش يشير إلى تنامي الاضطرابات العقلية بين جنوده”.

المصدر : الجزيرة مباشر + صحف ومواقع أجنبية

حول هذه القصة

بث نشطاء فلسطينيون مقطع فيديو وثق لحظة إصابة جندي اسرائيلي بقنبلة حارقة بشكل مباشر خلال مواجهات في الخليل بالضفة الغربية، ما أدى إلى اشتعال النيران به.

Published On 3/2/2020
المزيد من الأخبار
الأكثر قراءة